الأونروا تستحدث الاف فرص العمل عوضاً عن المساعدات النقدية المباشرة

21 آذار 2013

22 آذار 2013
غزة

 
 أعلنت الأونروا أنه وابتداءا من الأول من نيسان 2013 فإن ما يزيد عن 10,000 عائلة من عائلات اللاجئين الأشد فقرا من برنامج شبكة الأمان الاجتماعي التابع للأونروا سوف يحصلون على الأولوية في الإحلال في برنامج استحداث فرص العمل، الأمر الذي يعمل على تأمين ما لا يقل عن ثلاثة أشهر من التوظيف والدخل خلال فترة زمنية مقدارها 24 شهرا. وسيعمل هذا النظام الجديد على استبدال الممارسة المتبعة والتي تشتمل على تقديم مساعدة نقدية مباشرة على أساس 10 دولارات كل ثلاثة شهور لكل شخص، والتي يجب على الأونروا للأسف بأن تقوم بإيقافها بسبب القيود على التمويل.
 
"من خلال هذا النظام الجديد، فإن عائلة متوسط عدد أفرادها ستة أشخاص ستتاح لها الفرصة بمضاعفة دخلها تقريبا على مدى عامين، وذلك مقارنة بما كانت تحصل عليه بموجب برنامج المساعدة النقدية المباشرة القديم"، يقول روبرت تيرنر مدير عمليات الأونروا في غزة مضيفا "وعلاوة على ذلك، فإن عائلة مثل تلك العائلة ستتمتع في الواقع بالكرامة بتمكنها من تأمين دخل من خلال عملها ولن تكون بعدها مستفيدة من معونات المساعدات".
 
وبموجب النظام الحالي، فإن عائلة مؤلفة من ستة أشخاص تحصل خلال فترة 24 شهرا على مبلغ 480 دولار. وستتمكن نفس العائلة الآن من تأمين دخل يصل إلى 900 دولار خلال نفس الفترة وذلك من خلال برنامج استحداث فرص العمل.
 
"تلك هي أنواع القرارات الصعبة التي نجد أنفسنا مضطرين لاتخاذها في الأونروا، وذلك نظرا لطبيعة وضعنا التمويلي – وليس بالضرورة بسبب نقص التمويل الكلي بل بسبب حقيقة أن التمويل يتم توفيره لبعض البرامج وليس لبعضها الآخر"، يقول السيد تيرنر مضيفا "فعلى سبيل المثال، وفي الوقت الذي لا يتوفر لدينا فيه التمويل للإبقاء على نظام التوزيع النقدي، فقد استطعنا وبشكل دراماتيكي من توسعة برنامجنا لاستحداث فرص العمل ليشمل 8,000 وظيفة بدلا من 3,000، ولذلك فإننا قادرون على استخدام هذه الموارد من أجل التخفيف من آثار التخفيض في برنامج التوزيع النقدي؛ إن الأمر يتعلق باستخدام الموارد المتاحة لنا من أجل الاستمرار في دعم اللاجئين بشكل أفضل، وتحديدا الأشد فقرا من بينهم. إننا وبطبيعة الحال لا نزال مستمرين في برنامج الإعمار واسع النطاق والذي يعمل على استحداث حوالي 5,000 وظيفة في غزة".
 
وتود الأونروا طمأنة اللاجئين بأن برنامج توزيع الأغذية لا يزال مستمرا كما هو بدون تغيير، وذلك مع العدد المتزايد من اللاجئين – حاليا أكثر من 800,000 – الذين يتسلمون هذه المساعدة الهامة.
 
-- إنتهى --

معلومات عامة
تأسست الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين من لاجئي فلسطين المسجلين لديها. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن وسورية ولبنان وسورية والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل لمحنتهم. وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والإقراض الصغير.
 
لم تواكب التبرعات المالية للأونروا مستوى الطلب المتزايد على الخدمات والذي تسبب به العدد المتزايد للاجئين المسجلين والحاجة المتنامية والفقر المتفاقم. ونتيجة لذلك، فإن الموازنة العامة للوكالة والتي تعمل على دعم الأنشطة الرئيسة لها والتي تعتمد على التبرعات الطوعية بنسبة 97% قد بدأت في كل عام وهي تعاني من عجز متوقع كبير. ويبلغ العجز المالي في الموازنة العامة حاليا ما مجموعه 67,2 مليون دولار.
 
للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:
سامي مشعشع
الناطق الرسمي للأونروا باللغة العربية
خلوي: 8295 216 54(0) 972+
مكتب: 0724 589 2(0) 972+
s.mshasha@unrwa.org
 
عدنان أبو حسنة
المستشار الإعلامي
مكتب : 531 6777 8 972+
a.abu-hasna@unrwa.org

كافية لتزويد عائلة ببطانية