مسيرة للحد من السّكري في صيدا

14 تشرين الثاني 2013
Stopping Diabetes, One Step at a Time

بيروت

بمناسبة اليوم العالمي للسكري في 9 تشرين الثاني، نظمت «الأونروا» مسيرة في صيدا تحت شعار: "المشي للحد من مرض السكري". وبالتنسيق مع «منظمة الصحة العالمية» والمنظمات المحلية غير الحكومية وبرعاية وزير الصحة، السيد علي الخليل، سار المشاركون بقمصانهم البيضاء من ملعب صيدا البلدي إلى ساحة النجمة، وسط مدينة صيدا. وقالت السيدة ليلى المغربي (76 عاما) من مخيم عين الحلوة والتي شاركت في الحملة منذ بدايتها: "أنا مسرورة لأني فقدت الكثير من الوزن الزائد، وتمكّنت من السيطرة على نسبة السكري في الدم".

وبعد المسيرة، أقيم احتفال في بلدية صيدا، حيث ألقى المنظّمون كلمات حول مرض السكري وسبل محاربته. كما أثنى الدكتور إبراهيم الخطيب، مدير منطقة صيدا في الأونروا على أهمية الحملة التي تنظمها الوكالة للحد من مرض السكري وأهميتها لتحسين الأوضاع الصحية والاجتماعية والاقتصادية لمرضى السكري. 

لتزويد إمرأة حامل بحمض الفوليك وحمايتها من فقر الدم.