منهجية جديدة للرعاية الصحية

12 يوليو 2013
منهجية جديدة للرعاية الصحية

الزرقاء ، الأردن

 

أحدثت مبادرة جديدة لتحسين جودة  الرعاية الصحية التي تقدمها الأونروا للاجئين قدراً من الحماس غير المألوف في مثل هذه الأمور الاجرائية. وفي حفل افتتاحي أقيم في منطقة الزرقاء نهاية شهر حزيران، اعتبر الاطباء والمدراء والمرضى  منهجية فريق صحة العائلة تطوير ايجابي الى أقصى حد.

ان المنهجية الجديدة التي  تم اطلاقها في مركزي الصحة في الزرقاء و حي الأمير حسن مبنية على وجود فرق من كوادر طبية متخصصة تعمل سوية في خدمة مجموعة من عائلات اللاجئين. كان المرضى في السابق يعالجوا من قبل مجموعة أكبر من الاطباء. لكن الأن يزور المرضى دائما نفس الاطباء وهذا يساعد على بناء ثقة مشتركة وتقديم خدمة أفضل للمرضى.

التحضير

بدأ موظفو مركزي الصحة في الزرقاء وحي الأمير حسن بالتحضير لفترة طويلة للمنهجية الجديدة قبل اطلاقها . وقاموا مسبقا  باتصالات مكثفة مع مجتمعاتهم.

قالت رئيسة التمريض في الزرقاء فايزة غانم: "لقد استغرقنا وقتا طويلا وبذلنا جهودا كبيرة في الاتصال باللاجئين المقيمين في المنطقة والموظفين." لنضمن بأن كافة السكان والمرضى قد  فهموا المنهج وتقبلوا التغييرات.

المرضى أولا

تمت دعوة ام حسن , احدى سكان الزرقاء  للتحدث عن المنهجية الجديدة في حفل اطلاقها في المركز الصحي، وقالت: "ان المجتمع متحمس للمنهجية الجديدة لأنه سوف يتلقى خدمة أفضل." سيكون الاطباء وفرقهم أكثر معرفة بعائلات المرضى. ويكونوا أكثر اطلاعا بسيرتهم المرضية واكثر معرفة بخطورة الأمراض الوراثية."

وضّح مديرمركز صحي الامير حسن دكتورهيثم فوائد المنهجية الجديدة التي من خلالها تقوم نفس الفرق الطبية بمتابعة حالات المرضى منذ الولادة. قال دكتور هيثم: "لقد ادى هذا الى نوعية عمل جديدة وتحسين الوعي الصحي والوقاية من الامراض المعدية". انها تمثل انتقال مهم في هذا النموذج. أضاف الدكتور: "كنا نركّز في السابق على المرض، لكن الآن نركز على المريض أولا ثم على المرض."

تطور تكنولوجي

رحب موظفو قسم الصحة أيضا بالتطوير الجديد لأن منهجية فريق صحة العائلة الجديدة تحسن كفاءة الخدمات الصحية من خلال تطويرات تكنولوجية التي تشتمل على نظام حفظ الملفات الالكتروني ونظام تحديد المواعيد . اذ ان النظام الألكتروني يقلّل الوقت الذي يستغرقه الموظفون في العمل الاداري مما يسمح بإعطاء وقت أطول للمريض.

أما رئيسة المرضات في مركز الأمير حسن الصحي تسنيم أبو قلبين قالت: "بعد تطبيق منهجية فريق صحة العائلة أصبح العمل اكثر تنظيما لانه ادى الى عدالة اكبر في توزيع العمل على الممرضات. وتحسن التواصل بين الممرضات والمرضى ويمكن ملاحظة تطور العلاقات بشكل افضل بين المرضى والموظفين."

أضاف الصيدلي حسن ابو هلال في مركز الامير حسن بأن المركز الصحي بات اكثر تنظيما. ففي السابق كان المرضى يصلون العيادة في نفس الوقت مسببين الفوضى. أما الآن يأتي المرضى الى العيادة حسب نظام مواعيد موزعين طوال اليوم وترى كل شئ منظم."

جهود الفريق

خلال حفل اطلاق منهجية فريق صحة العائلة لقّب نائب مدير عمليات الأونروا للبرامج السيد مايك أوزولد المنهجية "التطور العظيم" وشكر الموظفين والمجتمع المحلي على نجاحها. وبعد البدأ بتطبيقها في ستة مراكز صحية، قال مايك: "كانت هناك تغذية راجعة ايجابية من المنتفعين على المنهجية . لقد حسنت الرعاية الصحية ونوعية الخدمة. إن هذا ابداع. مع قدوم عام 2015 سيتم تطبيق هذه المنهجية في كافة المراكز الصحية الأربعة وعشرين التابعة للأونرا في الأردن.

مدير منطقة الرزقاء المهندس أحمد دبش أكد على عدد الموظفين الذين ساهموا بتنفيذ هذه المنهجية قائلا: "لقد شارك فيها كافة الموظفين بما فيهم المهندسين. فقد قاموا باصلاح كل جزء في المركز الصحي لدرجة اننا كنا نظن بأنهم سيقوموا بطلاء الموظفين."

كيف يمكنك أن تساعد

كيف يمكنك أن تساعد
50 $ ستقوم بحماية طفل من المرض