يوم جميل

28 نيسان 2014
A Beautiful DayA Beautiful Day

ارتسمت الابتسامات على وجوه المئات من الأطفال والأهالي والموظفين وغيرهم من المجتمع المحلي في مدرسة مخيم عمان الجديد (الوحدات). يعني ذلك شيء واحد فقط هو: يوم فرح.

تقول مديرة مدرسة اناث مخيم عمان الجديد الابتدائية الأولى السيدة صفية متولي: "تنظم منطقة جنوب عمان كل عام يوم فرح يتضمن نشاطات يؤديها الطلبة، ويهدف لاعطاء الطلبة وقتا للتعبير عن سعادتهم وتغيير روتين حياتهم اليومي."

"انها فرصة عظيمة للأطفال والموظفين لمشاركة هذه اللحظات بعضهم مع بعض. انه يوم مليء بالفرح والحرية والسعادة والرقص والغناء، قال السيد عبد العزيز أبو علفا، منسق النشاطات المدرسية في منطقة جنوب عمان. .     

في 21 نيسان من هذا العام، تم تنظيم يوم الفرح للعام الثالث على التوالي بمشاركة 3000 طالب وطالبة من 10 من مدارس الأونروا، لكن الاحتفال هذا العام بدا أكثر تميزا. 

قالت طالبة الصف الثامن نرمين علاء: " كان الاحتفال هذا العام مختلفا لأنه شمل ايضا أطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة. كلنا اليوم فرحون بالمشاركة في النشاطات."

أطلق المشاركون في الاحتفال مئات البالونات مملوءة بغاز الهيليوم ومحملة برسائل الى العالم عن حقوق الانسان، مكتوب عليها: "لا للعنف"، "نعم للفرح"، نعم للمساواة بين الجنسين"، "الحق في التعلم"، "الحق في المشاركة" ورسائل أخرى. 

تضمن الاحتفال كذلك رقصات فولوكلورية فلسطينية وأغاني شعبية تعبّر عن التراث الفلسطيني، ورسم على الوجوه. لقد منحت هذه النشاطات الفرصة للأطفال للتعبير عن ذاتهم بطرقة فريدة من نوعها وفي بيئة مميزة جدا.

عبرت الطالبة رهف سلامة من الصف السابع عن أهمية يوم الفرح قائلة: إنّا ننتظر هذا اليوم بفارغ الصبر لأننا نعتبره أجمل يوم في حياتنا حيث نلعب ونغني ونرقص."  

كافية لتزويد الغذاء الأساسي لأسرة مكونة من 5 أسخاص لمدة أسبوعين