المملكة المتحدة تقدم مساعدات جديدة للاجئين الفلسطينيين في لبنان

07 شباط 2011

لبنان

أعلنت السفارة البريطانية في بيروت عن استجابة المملكة المتحدة لنداء الأمم المتحدة بتقديمَ مساعدات عاجلة إلى اللاجئين الفلسطينيين في لبنان قيمتها 1.5 مليون جنيه استرليني.

وقد جاء في بيان وزارة التنمية الدولية البريطانية التالي:

أعلنت وزارة التنمية الدولية البريطانية عن تقديمها مبالغ مالية جديدة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) وذلك مساهمة منها في مساعدة اللاجئين الفلسطينيين في لبنان على مواجهة فصل الشتاء. وستقدِّم الوزارة موادَّ طبية تحتاج إليها 1,172 عائلة هناك حاجةً ماسَّة إضافة إلى تأمين مأوى إلى 3,500 عائلة.

يُذكر أن هناك أكثرَ من 425,000 لاجئ فلسطيني في لبنان مسجَّلون مع الأونروا. وفي عام 2007، ونتيجة لأعمال العنف، اضطرَّ آلاف اللاجئين إلى النزوح من مخيم نهر البارد. ويعيش كثيرون منهم الآن في ظروف معيشية صعبة بمساكن مؤقتة مكتظة أو مستأجرة، بينما سكن البعض الآخر عند الأقارب ويعتمدون جميعهم في احتياجاتهم المعيشية اليومية اعتماداً كاملاً على الأونروا.

وقد أدلى الوزير بوزارة التنمية الدولية آلان دنكان تصريحا قال فيه: "ما زالت تقلقني الصعوباتُ التي تواجهها الآلاف من عائلات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، سيّما تلك التي هُجِّرت من مخيم نهر البارد. إن الدعم الجديد هذا الذي تقدمه المملكة المتحدة الآن سيعين عائلات اللاجئين الأكثر فقرا على تجاوز الأشهر الباردة القادمة من فصل الشتاء الحالي. ولكن يظل الحل الدائم الوحيد للاجئين الفلسطينيين في عموم منطقة الشرق الأوسط رهناً بالتفاوض على اتفاقية سلام مع إسرائيل. وستواصل المملكة المتحدة العمل مع الطرفيْن كليهما ومع المجتمع الدولي من أجل تحقيق حل عادل ومنصف مرتكز إلى قيام دولتيْن."

إن المملكة المتحدة ملتزمة بمساعدة 4.8 مليون لاجئ فلسطيني في مختلف أنحاء المنطقة، ومنها لبنان. وتعتبر بريطانيا من أكبر الداعمين لوكالة غوث اللاجئين - الأونروا - حيث تساعدها المعونات التي نقدمها حاليا في توفير:

- رعاية صحية إلى 263,000 إمرأة و242,000 طفل؛
- تعليم إلى 45,000 طفل؛
- تدريب مهني إلى 1000 شخص معاق وغير قادر؛
- مساعدات غذائية ونقدية إلى 29,000 من الأشخاص الذين يعانون من فقر مدقع.

ملاحظات للمحررين:

تعلن المملكة المتحدة عن دعم جديد بقيمة 1.5 مليون جنيه إسترليني للاجئين الفلسطينيين في لبنان. ومن شأن ذلك أن يتمخض عن النتائج التالية:
- تقديم دعم لاستئجار مسكن لمدة شهريْن إلى 3,436 عائلة؛
- علاج في المستشفيات وأدوية إلى 1,172 عائلة لمدة شهر واحد.

كما تلتزم المملكة المتحدة بخطة تمويل خماسية أساسية (2007-2011) للأونروا يبلغ حجمها 110 ملايين جنيه إسترليني. وتُرصد هذه المبالغ في الصندوق العام التابع للأونروا لتنفق على تقديم خدمات أساس (صحة وتعليم وخدمات اجتماعية) للاجئين الفلسطينيين. وكانت وزارة التنمية الدولية قدمت 27 مليون جنيه إسترليني للاجئين الفلسطينيين عبر الأونروا خلال عام 2010. 
 

معلومات عامة :

تأسست الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين من لاجئي فلسطين المسجلين لديها. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن وسورية ولبنان وسورية والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل لمحنتهم. وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والإقراض الصغير.

لم تواكب التبرعات المالية للأونروا مستوى الطلب المتزايد على الخدمات والذي تسبب به العدد المتزايد للاجئين المسجلين والحاجة المتنامية والفقر المتفاقم. ونتيجة لذلك، فإن الموازنة العامة للوكالة والتي تعمل على دعم الأنشطة الرئيسة لها والتي تعتمد على التبرعات الطوعية بنسبة 97% قد بدأت في كل عام وهي تعاني من عجز متوقع كبير. وفي الوقت الحالي، يبلغ العجز المالي في الموازنة العامة للوكالة ما مجموعه 56 مليون دولار.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

سامي مشعشع
الناطق الرسمي للأونروا
خلوي: 
+972 (0)54 216 8295
مكتب: 
+972 (0)2 589 0724

تبرع بقيمة - 1350
1350 دولارا لشراء باجة الطوارئ الصحية