الممثل الهندي يزور مخيمات اللاجئين الفلسطينيين

26 شباط 2014
الممثل الهندي يزور مخيمات اللاجئين الفلسطينيينالممثل الهندي يزور مخيمات اللاجئين الفلسطينيين

الضفة الغربية

رافق ديفيد هاتون، نائب مدير عمليات وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الضفة الغربية (الأونروا)، ممثل الهند لدى دولة فلسطين سعادة السيد ب. س. مبارك ومساعده محمد ي. أبو شمسية بالإضافة إلى وفد من الأونروا، في جولة في مخيمي شعفاط وعقبة جبر للاجئين الفلسطينيين في السادس والعشرين من شباط 2014م.

وأبدىممثل الهند اهتماما كبيرا في معرفة المزيد عن اللاجئين الفلسطينيين ومشاق الحياة في المخيم. وقد أُطلع السيد مبارك على تاريخ مخيم عقبة جبر في اريحاوتحدياته بالإضافة إلى خدمات الأونروا في المخيم حيث راقب عملية توزيع الطرود الغذائية على المستفيدين.

تلا ذلك زيارة الوفد لمخيم شعفاط في القدس حيث زار السيد مبارك المركز الصحي للمخيم، وأوضحيوسف حوشية،مدير منطقة القدس في الوكالة،للضيوف الوضع المعقد في مخيم شعفاطمؤكدا ارتفاع معدل البطالة بين اللاجئين بالرغم من امكانية أغلبية السكان الدخولإلى مدينة القدس.

وأعرب السيد مبارك عن قلقه العميق إزاء الوضع في المخيم بالإضافة إلى الصعوبات التي يواجهها الأطفال من خلال عيشهم في بيئة مزدحمة وملوثة وغير صحية والتي تفتقر إلى المساحات الخضراء والهواء النقي. وقال:" يجب أن يعيش جميع اللاجئين الفلسطينيين بكرامة"، وأضاف: "من غير المقبول أن نرىالطفل اللاجئ  ينشأ هنا وينهي دراساته العليا في الخارج، فقط ليعود إلى المخيم ويستمر في العيش في هذا المكان المحفوف بالمخاطر والتحديات".

معلومات عامة :

تأسست الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين من لاجئي فلسطين المسجلين لديها. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن وسورية ولبنان وسورية والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل لمحنتهم. وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والإقراض الصغير.

لم تواكب التبرعات المالية للأونروا مستوى الطلب المتزايد على الخدمات والذي تسبب به العدد المتزايد للاجئين المسجلين والحاجة المتنامية والفقر المتفاقم. ونتيجة لذلك، فإن الموازنة العامة للوكالة والتي تعمل على دعم الأنشطة الرئيسة لها والتي تعتمد على التبرعات الطوعية بنسبة 97% قد بدأت في كل عام وهي تعاني من عجز متوقع كبير. وفي الوقت الحالي، يبلغ العجز المالي في الموازنة العامة للوكالة ما مجموعه 68 مليون دولار.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

سامي مشعشع
الناطق الرسمي للأونروا
خلوي: 
+972 (0)54 216 8295
مكتب: 
+972 (0)2 589 0724

لتوفير ممرضة توليد لضمان ولادة آمنة للمولود الجديد.