اين نعمل

ملف المخيمات

مخيم النصيرات للاجئين الفلسطينيين
مخيم النصيرات مخيم مكتظ ومزدحم، ويقطن فيه حاليا أكثر من 60,000 لاجئ. وقد تأسس المخيم في وسط قطاع غزة، وهو قريب جدا من مخيمي البريج والمغازي.
 وفي البداية، استقر 16,000 لاجئ في المخيم بعد فرارهم من المقاطعات الجنوبية في فلسطين في أعقاب الحرب العربية الإسرائيلية عام 1948، بما فيها المناطق الساحلية ومنطقة بئر السبع. وقد اكتسب المخيم اسمه من قبيلة بدوية محلية. وقد اضطر اللاجئون في البداية للعيش في سجن بريطاني قديم كان موجودا في المنطقة.
وعمل الحصار على زيادة معدل البطالة والتسبب بنقص في إمدادات مياه الشرب والكهرباء.
 ويعاني المخيم من ارتفاع شديد في الكثافة السكانية، وسكانه غير قادرين على إصلاح أو بناء منازل جديدة بسبب الحصار المفروض على استيراد مواد البناء.
 
إحصائيات

  •  أكثر من 62,000 لاجئ مسجل
  • 17 مدرسة، تعمل 8 منها بنظام الفترتين
  • مركز توزيع أغذية واحد
  • مركز صحي واحد

 

البرامج الموجودة داخل المخيم

  • الصحة
  • التعليم
  • شبكة الأمان الاجتماعي
  • الإغاثة والخدمات الاجتماعية
  • التمويل والإقراض الصغيرين
  • الصحة البيئية

 
المشاكل الرئيسة

  • بطالة عالية
  • كثافة سكانية عالية
  • نقص سبل الوصول إلى مياه الشرب والكهرباء

    مخيم جباليا للاجئين

    مخيم جباليا هو أكبر مخيمات اللاجئين الثمانية في قطاع غزة. ويقع المخيم إلى الشمال من غزة بالقرب من قرية تحمل ذات الإسم.
    وفي أعقاب الحرب العربية الإسرائيلية عام 1948، استقر 35,000 لاجئ في المخيم، معظمهم كانوا قد فروا من القرى الواقعة جنوب فلسطين.
    واليوم، فإن حوالي 108,000 لاجئ مسجل يعيشون في المخيم الذي يغطي مساحة من الأرض تبلغ فقط 1,4 كيلومتر مربع. والمخيم يعكس شخصية حضرية كاملة، وهو مكتظ بالسكان بدرجة كبيرة، وذلك يعد أحد الهموم الرئيسة للقاطنين فيه.
    وتأثر المخيم بشكل كبير بسبب الحصار المفروض على غزة والذي أدى إلى ارتفاع شديد في معدل البطالة. علاوة على أن الحظر المفروض على مواد البناء قد سبب نقصا في المساكن.
    ويفتقر السكان في المخيم لسبل الوصول لمياه شرب ملائمة وللكهرباء.
     
    إحصائيات

    • حوالي 108,000 لاجئ مسجل
    • 37 مدرسة، تعمل 13 منها بنظام الفترتين.
    • وهناك 13 مدرسة إضافية في بيت لاهيا وبيت حانون وعزبة بيت حانون
    • مركز توزيع أغذية واحد
    • مركز صحي واحد

     

    البرامج الموجودة داخل المخيم

    • الصحة
    • التعليم
    • شبكة الأمان الاجتماعي
    • الإغاثة والخدمات الاجتماعية
    • التمويل والإقراض الصغير
    • خلق فرص العمل
    • المساعدة الغذائية الطارئة

     
    المشاكل الرئيسة

    • نفص المساكن
    • معدل بطالة عالية
    • بنية تحتية غير ملائمة
    • كثافة سكانية عالية للغاية
    • سبل الوصول إلى موارد مائية مناسبة وكهرباء

    مخيم دير البلح للاجئين

    مخيم دير البلح هو أصغر مخيمات اللاجئين في قطاع غزة. ويقع المخيم على شاطئ البحر الأبيض المتوسط إلى الغرب من المدينة التي تحمل ذات الإسم في إشارة إلى بساتين البلح الكثيرة التي تنمو فيها.
     وعملت الخيام على توفير مساكن مؤقتة للاجئين الأصليين في المخيم الذين كان عددهم يبلغ 9,000 والذين كانوا قد فروا من بيوتهم نتيجة للحرب العربية الإسرائيلية عام 1967. وكانت جذور معظم أولئك اللاجئين الذين استقروا في دير البلح تعود للقرى الواقعة في منتصف وجنوب فلسطين.
     وتم استبدال الخيام بمساكن مبنية من الطوب الطيني، ولاحقا بمساكن اسمنتية. ويوجد حاليا أكثر من 20,000 لاجئ يعيشون في المخيم.
     ويعاني سكان المخيم من الفقر ومن ارتفاع نسبة البطالة،واتي تفاقمت بسبب الحصار المفروض على غزة. كما أنهم يتفتقدون أيضا سبل الوصول لمياه شرب ملائمة وللكهرباء، وهم غير قادرين على بناء أو توسعة مساكنهم بسبب الحظر المفروض على مواد البناء.
     
    إحصائيات

    • أكثر من 20,500 لاجئ مسجل
    • 9 مدارس، تعمل 4 منها بنظام الفترتين
    • مركز توزيع أغذية واحد، مشترك مع مخيم المغازي
    • مركز صحي واحد

     
    البرامج الموجودة داخل المخيم

    • الصحة
    • التعليم
    • شبكة الأمان الاجتماعي
    • الإغاثة والخدمات الاجتماعية
    • التمويل والإقراض الصغير
    • المساعدة الغذائية الطارئة
    • الصحة البيئية

     
    المشاكل الرئيسة

    • البطالة
    • كثافة سكانية عالية
    • سبل الوصول إلى موارد مائية مناسبة وكهرباء

    مخيم البريج


    يعد مخيم البريج مخيما صغيرا نسبيا، وهو يقع وسط قطاع غزة بجانب مخيمي المغازي والنصيرات.
    وتم إنشاء المخيم في الخمسينات من القرن الماضي لاستضافة ما يقارب من 13,000 لاجئ كانوا حتى تلك اللحظة يعيشون في ثكنات الجيش البريطاني والخيام. واللاجئون الذين استقر بهم المقام في مخيم البريج كانوا قد حضروا أصلا من المدن الواقعة شرق غزة كالفالوجة. واليوم، فإن عدد سكان المخيم يزيد عن 31,000 نسمة.
    إن نقص المساكن في المخيم قد ازداد سوءا نتيجة الحصار المفروض على غزة والذي عمل على منع الناس من استيراد مواد البناء. كما أن التزويد بالمياه والكهرباء غير مناسبين.
     وتنتشر البطالة في المخيم الذي يعاني من معدلات عالية من الفقر.
     
    إحصائيات

    • أكثر من 31,000 لاجئ مسجل
    • 11 مدرسة، تعمل 4 منها بنظام الفترتين
    • مركز توزيع أغذية واحد
    • مركز صحي واحد

     

    • البرامج الموجودة داخل المخيم
    •  الصحة
    • التعليم
    • شبكة الأمان الاجتماعي
    • الإغاثة والخدمات الاجتماعية
    • التمويل والإقراض الصغير
    • خلق فرص العمل
    • الصحة البيئية

     
    المشاكل الرئيسة

    • البطالة
    • نقص المساكن
    • سبل الوصول إلى الكهرباء

    مخيم خان يونس

     مخيم يقع مخيم خان يونس على بعد نحو كيلومترين عن شاطئ البحر الأبيض المتوسط إلى الشمال من رفح. وهو يقع إلى الغرب من مدينة خان يونس التي تعد مركزا تجاريا رئيسا والتي كانت نقطة توقف في الطريق التجاري القديم إلى مصر.

     وفي أعقاب حرب عام 1948، التجأ 35,000 لاجئ إلى المخيم بعد أن فروا من منازلهم خلال أعمال العنف، وكان معظمهم من منطقة بئر السبع. ويقطن في مخيم خان يونس اليوم ما يزيد عن 68,000 لاجئ.

     وكما هو الحال في باقي المخيمات في غزة، فقد أدى الحصار إلى زيادة في معدل البطالة وإلى حدوث مشاكل في سبل الوصول إلى مياه الشرب والكهرباء.

     ويعاني المخيم من مشاكل كبيرة في صيانة البنية التحتية وفي توفير مساكن كافية للعدد الكبير من السكان. ولا يمكن لأي عملية بناء أو إعادة بناء، سواء للبنية التحتية أو للمساكن، بأن تتم طالما أن الحظر المفروض على دخول مواد البناء لا يزال قائما.

     

    إحصائيات

    •  أكثر من 68,000 لاجئ مسجل
    • 43 مدرسة، حيث تعمل 11 مدرسة من كل 14 بنظام الفترتين
    • مركز توزيع أغذية واحد
    • ثلاثة مراكز صحية

            

    البرامج الموجودة داخل المخيم

    • الصحة
    • التعليم
    • شبكة الأمان الاجتماعي
    • الإغاثة والخدمات الاجتماعية
    • التمويل والإقراض الصغير
    • خلق فرص العمل
    • المساعدة الغذائية الطارئة

     

     المشاكل الرئيسة

    •  الاكتظاظ الشديد
    • نقص المساكن
    • بطالة عالية
    • سبل الوصول إلى موارد مائية مناسبة

     مخيم الشاطئ

    ثالث أكبر مخيمات اللاجئين الثمانية في قطاع غزة، وواحد من أكثر المخيمات اكتظاظا بالسكان. ويعرف مخيم الشاطئ أيضا باسم "الشاطي". ويقع المخيم على شاطئ البحر الأبيض المتوسط في مدينة غزة وإلى الشمال من رصيف الميناء في غزة. ومثل مخيم جباليا، فإن المخيم يتمتع بخصائص حضرية للغاية.

     وفي البداية، استضاف مخيم الشاطئ 23,000 لاجئ من الذين فروا من اللد ويافا وبئر السبع والمناطق الأخرى في فلسطين. والمخيم اليوم يعد مسكنا لأكثر من 80,000 لاجئ يسكنون جميعهم في بقعة لا تزيد مساحتها عن 0,52 كيلومتر مربع فقط.

    وتمتاز الشوارع والأزقة في المخيم بأنها ضيقة للغاية في أغلب الأحيان، وتعتبر المنطقة من بين أكثر الأماكن اكتظاظا بالسكان في العالم.

     وقد عمل الحصار المفروض على غزة على تفاقم المشاكل التي يعاني منها المخيم؛ حيث أن نقص مواد البناء تمنع من إجراء إصلاحات على المساكن وبناء مباني جديدة للتكيف مع العدد الكبير من السكان. كما أن هناك ايضا نقص في سبل الوصول إلى مياه الشرب والكهرباء المناسبة.

     وعمل الحصار أيضا على حدوث زيادة كبيرة في مستوى البطالة.

     

    إحصائيات

     أكثر من 82,000 لاجئ مسجل

    29 مدرسة، تعمل 13 منها بنظام الفترتين

    مركز توزيع أغذية واحد

    مركز صحي واحد

     

    البرامج الموجودة داخل المخيم

    الصحة

    التعليم

    شبكة الأمان الاجتماعي

    الإغاثة والخدمات الاجتماعية

    التمويل والإقراض الصغير

    المساعدة الغذائية الطارئة

     

    المشاكل الرئيسة

     بطالة عالية

    كثافة سكانية عالية

    سبل الوصول إلى موارد مائية مناسبة

    صيانة البنية التحتية للمخيم

    مخيم المغازي

    يقع مخيم المغازي في وسط قطاع غزة إلى الجنوب من مخيم البريج. وقد تأسس المخيم عام 1949، وهو واحد من أصغر المخيمات في غزة، سواء من حيث الحجم أم من حيث عدد السكان.

     

    ويتسم مخيم المغازي بضيق أزقته وارتفاع كثافته السكانية، حيث أن هناك أكثر من 24,000 لاجئ يسكنون في مساحة لا تزيد عن 0,6 كيلومتر مربع. ومعظم اللاجئين الذين قدموا إلى المخيم كانوا قد فروا بسبب الأعمال العدائية التي رافقت الحرب العربية الإسرائيلية عام 1948، وتنحدر أصولهم من القرى الواقعة جنوب ووسط فلسطين.

     

    ولا يمكن القيام بأي أعمال بناء أو إصلاح بسبب أن الحصار يعمل على منع الغزيين من استيراد مواد البناء. وقد عمل ذلك على زيادة حدة المشاكل الإسكانية التي يعاني منها السكان المتزايدون علاوة على زيادة صعوبة صيانة البنية التحتية المتهالكة للمخيم.

     

    ومثل باقي المخيمات في غزة، يعاني مخيم المغازي من ارتفاع شديد في معدل البطالة والفقر.

     

    إحصائيات

    • أقل من 24,000 لاجئ مسجل
    • 7 مدارس، تعمل 3 منها بنظام الفترتين
    • مركز توزيع أغذية واحد
    • مركز صحي واحد

               

    البرامج الموجودة داخل المخيم

    • الصحة
    • التعليم
    • شبكة الأمان الاجتماعي
    • الإغاثة والخدمات الاجتماعية
    • الصحة البيئية

     

    المشاكل الرئيسة

    • الفقر
    • البطالة
    • نقص المساكن
    • نقص التزويد الكافي بالكهرباء

    مخيم رفح للاجئين

    يقع مخيم رفح إلى الجنوب من غزة بالقرب وعلى الحدود المصرية. وقد تأسس المخيم عام 1949.  وفي ذلك الوقت، كان المخيم واحدا من أكثر المخيمات اكتظاظا بالسكان من بين المخيمات الثمانية في قطاع غزة.

     ومع مرور السنين، انتقل الآلاف من اللاجئين من المخيم إلى المشروع الإسكاني القريب في تل السلطان، الأمر الذي جعل المخيم لا يكاد يمكن تمييزه عن المدينة المحاذية له.

     وكان المخيم في الأصل ملاذا لما مجموعه 41,000 لاجئ فروا من الأعمال العدائية لحرب عام 1948، وهو اليوم مسكنا لحوالي 99,000 لاجئ. وتعد الكثافة السكانية العالية مشكلة رئيسية حيث يعيش اللاجئون في مساكن مكتظة في شوارع ضيقة للغاية.

     وقد أدى الحصار المفروض على غزة إلى بطالة متزايدة، ويفتقد السكان إلى سبل الوصول إلى مياه الشرب والكهرباء بشكل كاف. كما أن القطاع يعاني أيضا من مشاكل كبيرة مرتبطة مع ارتفاع الكثافة السكانية وصيانة البنية التحتية.

     ولا يمكن القيام بأية عمليات إنشاء أو غعادة بناء للبنية التحتية أو المساكن طالما أن منع استيراد مواد البناء لا يزال ساري المفعول.

     

    إحصائيات

    •  ما يقارب من 99,000 لاجئ مسجل
    • 34 مدرسة في 23 بناية. تعمل 17 بناية منها بنظام الفترتين
    • مركز صحي واحد

           

    البرامج الموجودة في المخيم

    •  الصحة
    • التعليم
    • شبكة الأمان الاجتماعي
    • الإغاثة والخدمات الاجتماعية
    • التمويل والإقراض الصغير
    • المساعدة الغذائية الطارئة

     

    المشاكل الرئيسية

    •  البطالة
    • نقص المساكن
    • الاكتظاظ
    • سبل الوصول إلى موارد مائية كافية 

    قدم تبرعا
    100$ تزود عائلة بالوقود لمدة شهر كامل