الوحدة 4.3 : تطوير بيئة التعليم والتعلم

مقدمة:

إن للبيئة المادية تأثيراً هائلاً على التعلم والتقدم، فقد تكون البيئة عاملاً إيجابيًا يساهم في دعم التقدم وتحسين التعلم، وقد تكون عاملاً سلبيًا يشكل عائقًا أمام التقدم.

الهم الأول لمدير المدرسة هو أمن المرافق المدرسية. فلن يتم إنجاز إلا القليل من الأهداف المنشودة إن لم تكن المباني المدرسية آمنة أو تلبي معايير سلامة الأطفال والموظفين.

نظرًا لمحدودية الموارد المادية المتوفرة لتحسين البيئة المدرسية لاعتبارات مالية، أصبح من الضروري أن يجد مدير المدرسة طرقاً مبتكرة لتحسين البيئة المادية للمدرسة قدر الإمكان، لتصبح في وضع أفضل لدعم العملية التعلمية.

 سيتم تزويدك من خلال هذه الوحدة بحلول عملية لتحسين البيئة المادية لتصبح بيئة صديقة للطفل ومحفزة لعملية التعلم.

معظم أجزاء هذه الوحدة ترتبط ارتباطًا وثيقًا ببرنامج إدارة المنشآت الذي يقوم بتقديمه فريق من العاملين في دائرة الموارد البشرية في الأونروا.

الأهداف:

مع نهاية هذه الوحدة الدراسية ستكون قادرًا على:

  • إدراك أهمية البيئة المادية وتأثيرها على عملية التعليم والتعلم.
  • تبادل أفكار جيدة لتحسين البيئة المادية في ظل ميزانية مالية محدودة.
  • استنباط وتنفيذ أفكار وطرائق لتحسين البيئة لغايات التعليم والتعلم.

مخرجات التعلم والممارسة:

مع نهاية هذه الوحدة الدراسية سوف:

  • تكون لديك خطة مفصلة لتحسين بيئة التعليم والتعلم في مدرستك.

واجب عملي:

قم بإعداد وتنفيذ خطة لتحسين بيئة التعليم والتعلم في مدرستك.

 
المصادر

مسح أولي لبيئة التعلم


إيجاد مناخ إيجابي في الغرفة الصفية (الفيديو باللغة الانجليزية)
للإ طلاع على الترجمة باللغة العربية : إضغط هنا


تكوين بيئة صفية إيجابية


إستراتيجية الجلسات الدائرية


قائمة تحقق ذاتي للعمل الجماعي


المراجعة الذاتية للمدرسة