الممثل السامي للاتحاد الأوروبي آشتون والمفوض العام للأونروا غراندي يوقعان في غزة اتفاقية بقيمة 55,4 مليون يورو

25 كانون الثاني 2012

25 كانون الثاني 2012
غزة

قامت الممثل السامي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في الإتحاد الأوروبي كاثرين آشتون والمفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) فيليبو غراندي اليوم في مركز تدريب غزة التابع للأونروا بتوقيع اتفاقية لتمويل الموازنة العامة للوكالة بمبلغ 55,4 مليون يورو.

ويعد تبرع الاتحاد الأوروبي التبرع المنفرد الأكبر لموازنة الأونروا الرئيسة التي توفر الدعم للأنشطة العادية للوكالة في مجالات التعليم والصحة والإغاثة والخدمات الاجتماعية وتحسين المخيمات. وستعمل هذه المنحة على تمويل هذه الخدمات الأساسية للاجئي فلسطين في غزة والضفة الغربية والأردن وسورية ولبنان.

وفي كلمة له في حفل توقيع الاتفاقية في مركز التدريب المهني التابع للأونروا في مدينة غزة، أعرب غراندي عن امتنانه للاتحاد الأوروبي على مساندته القوية للأونروا بقوله "أود أن يعرف مواطنو الاتحاد الأوروبي أنه بفضل سخاءهم يمكن للأطفال اللاجئين أن يذهبوا إلى المدرسة وبأن صحة العائلات والمجتمعات سوف تتحسن وأن العديد من الفلسطينيين الأشد عرضة للمخاطر سيصبحون أقل فقرا. إن الأثر الكبير والملموس لهذا التبرع يحظى بأهمية أكبر لأنه يأتي في وقت ينادي فيه الملايين في المنطقة بحياة أفضل وبمزيد من الفرص".

بدورها، قالت الممثل السامي للاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون خلال زيارتها بأن "دعم الاتحاد الأوروبي المستمر للأونروا يعد عنصرا أساسيا في استراتيجية الاتحاد الأوروبي لإحلال السلام والاستقرار في المنطقة. إن هذا التبرع الذي نوقع اتفاقيته اليوم والبالغة قيمته 55,4 مليون يورو يمثل التزامنا المستمر تجاه لاجئي فلسطين. وسيقدم هذا التبرع الدعم للموازنة العامة للأونروا التي تعد المحرك الرئيس الذي يبقي المنظمة عاملة ويمكنها من توفير كافة خدماتها الأساسية. إنني مسرورة للغاية لتمكننا من الإعلان عن هذا التبرع من غزة هذا اليوم وأود أن أشيد بالعمل الهام الذي تقوم به الأونروا من أجل سكان غزة".

وبالإضافة إلى توقيع الاتفاقية، التقت الممثل السامي آشتون والمفوض العام غراندي بالقادة الشباب في مركز تدريب غزة، فيما يعد مناسبة فريدة لتبادل وجهات النظر وطرح القضايا ذات الاهتمام المشترك مع مجتمع الشباب قبل الانتقال للحديث مع قادة المجتمع المدني ورجال الأعمال في جمعية أطفالنا للصم، وهي منظمة فلسطينية غير حكومية مسجلة في غزة وتتلقى الدعم من الاتحاد الأوروبي.

** إنتهى **

خلفية:
يعد الاتحاد الأوروبي أكبر ممول متعدد الأطراف لتقديم المساعدة الدولية للاجئي فلسطين. وخلال الفترة ما بين عام 2000 وحتى عام 2011، قام الاتحاد الأوروبي، باستثناء دول الاتحاد نفسه، بتقديم ما يقارب من 1,2 مليار يورو من الدعم للوكالة. إن هذا التمويل يجعل من التنمية البشرية أمرا ممكنا بالنسبة للاجئي فلسطين الأشد عرضة للمخاطر في غزة والضفة الغربية والأردن ولبنان وسورية.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بكل من:

الناطق الرسمي للممثل السامي: مايكل مان
هاتف: 780 999 498 32+
[email protected]

الناطق الرسمي للأونروا: كريس غانيس
هاتف: 2659 240 54(0)2 97+،
[email protected]

مكتب ممثل الاتحاد الأوروبي: أنتونيا زافيري
4915 802 54(0) 972+
[email protected]