الوكالة السويسرية للتنمية تموّل مركزين لخدمات التوظيف لتعزيز آفاق عمل اللاجئين الفلسطينيين في لبنان.

20 كانون الثاني 2012

بيروت 20
 كانون الثاني / يناير 2012

 افتتحت وكالة الاممم المتحدة لاغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الادنى (الاونروا) والوكالة السويسرية للتعاون والتنمية مركزاً جديداً لخدمات التوظيف في منطقة صور.

تمّ هذا المشروع بفضل تمويل سخي بلغت قيمته 1.4 مليون دولار أميركي من الوكالة السويسرية للتعاون والتنمية وبالشراكة مع منظمة العمل الدولية.

حضر الافتتاح السيد روجيه رحيّم، ممثلاً وزير العمل والسيد محمود الاسدي ممثلاً سفارة دولة فلسطين في لبنان، والسيدة هبة الحاج  فلدر مديرة الوكالة السويسرية للتعاون والتنمية والسيد جان فرانسوا كلاين ممثلاً رئيس قسم البرامج في المكتب الاقليمي لمنظمة العمل الدولية، والسيدة عبير عتمة، مسؤولة مكتب لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني في الجنوب والسيد روجر دايفس نائب مدير عام الاونروا، لبنان بالاضافة الى عدد من المسؤولين في الاونروا ومثثلي المجتمع الفلسطيني.

هذا المركز هو المركز الثاني لخدمات التوظيف في الجنوب، بعد أن تمّ افتتاح مركز مماثل له في صيدا في كانون الأول / ديسمبر 2011 بتمويل من الوكالة السويسرية للتعاون والتنمية. يهدف المشروع الى تعزيز آفاق عمل  اللاجئين الفلسطينيين في لبنان بغض النظر عن مستوى تعليمهم او خبرتهم المهنية السابقة. يقدّم المركز الى طالبي الوظائف المشورة والارشادات اللازمة لإعداد السيرة الذاتية، والتوجيه المهني. كما تطلعهم على عروض العمل وترسلهم الى التدريب المهني والتدريب خلال العمل.  من المتوقّع أن يستفيد من هذين المركزين حوالى 4800 لاجئ فلسطيني من الشباب والنساء وذوي الاحتياجات الخاصة الساكنين في جنوب لبنان. 

كما يقدّم المركز خدمات توظيف لأرباب العمل عن طريق الاعلان عن الوظائف الشاغرة لديهم وتقديم لوائح لاشخاص محتملين لملء الوظائف الشاغرة المعلن عنها. تقدّم الخدمات في اتلك المراكز مجاناً من دون اي كلفة.

وكانت الاونروا قد افتتحت مركزاً مماثلاً في الشمال وهي تقدّم الخدمات عينها من خلال وحدة العمل في مكتبها الرئيسي في بيروت.

خلال السنوات الماضية، عملت الاونروا ومنظمة العمل الدولية من أجل تأمين وصول اللاجئين الفلسطينيين الى فرص العمل الملائم، مما يسمح لهم بالنهوض من الفقر والعيش بكرامة. 

إنّ غياب فرص العمل والعمل الملائم يفاقم سوء ظروف اللاجئين وفقرهم، مع العلم أنّ الفلسطينيين الاشد فقراً يعيشون في جنوب لبنان لاسيما في صيدا وصور حيث يعيش 81% من الأشد فقراً. يتأثر الشباب بشكل خاص بظروف العيش هذه والنقص في الفرص، فهناك 57.4% من الفلسطينيين بين 15 و24 سنة من العمر عاطلون عن العمل. اللاجئون الفلسطينيون في لبنان مستثنون من من آليات خدمات العمل الوطنية ولا يستفيدون من اي دعم خاص للبحث عن عمل.

*** انتهى ***

للمزيد من المعلومات يرجى الاتصال :
بمسؤولة الاعلام في الاونروا لبنان السيدة هدى السمرا
هاتف/فاكس +961-1-840468 خليوي: +961-70-010129
او عبر البريد الالكتروني h.samra@unrwa.org