اليابان تتبرع بمبلغ 2 مليون دولار أمريكي للأونروا

27 كانون الأول 2012

27  كانون اول 2012

قامت حكومة اليابان بالتبرع بمبلغ 2 مليون دولار أمريكي لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى (الأونروا)، وذلك لمشاريع وأعمال الطوارئ في قطاع غزة. ويأتي هذا التبرع استجابة لدعوة الاونروا للحصول على الدعم للاجئين الفلسطينيين الذين تضرروا من أحداث العنف الأخيرة وما زالوا يتعافون منها. وستستخدم هذه المساهمة لشراء فرشات وبطانيات لحالات الطوارئ ومجموعات من مستلزمات النظافة للكبار والأطفال.

تعرض المدنيون الفلسطينيون في القطاع الساحلي في غزة لقصف شديد من جراء الهجوم العسكري الاسرائيلي الأخير والتي استمرت ثمانية أيام. ففي ذروة التصعيد، تر ما يقرب من 12،000 شخص من مدينة غزة ومحافظة غزة الشمالية من ديارهم واحتموا في ملاجئ الطوارئ التابعة للاونروا ومدارسها والتي عددها 14 ملجأ.

على الرغم من شدة أعمال العنف والاقتتال في ذلك الوقت، فإن الأونروا تضع كافة جهودها لضمان تقديم خدمات الطوارئ الأساسية والعامة للاجئين الفلسطينيين. كما ظلت الاونروا تقدم أعمال وخدمات الصرف الصحي وفتح أبواب المراكز الصحية خلال الاقتتال لمساعدة النازحين والمتضررين، حيثما كان ذلك ممكنا.

وهذا التبرع الأخير من اليابان يذهب نحو توفير المواد "غير الغذائية" لمساعدة الأونروا في مكافحة آثار هذا الصراع الأخير على اللاجئين الفلسطينيين في قطاع غزة.

هذا العام وحده، قدمت اليابان أكثر من 22,5 مليون دولار أمريكي للأونروا، مما يجعلها تاسع أكبر المانحين للاونروا.

- انتهى –

معلومات عامة

تأسست الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين من لاجئي فلسطين المسجلين لديها. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن وسورية ولبنان وسورية والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل لمحنتهم. وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والإقراض الصغير والمساعدة الطارئة.

لم تواكب التبرعات المالية للأونروا مستوى الطلب المتزايد على الخدمات والذي تسبب به العدد المتزايد للاجئين المسجلين والحاجة المتنامية والفقر المتفاقم. ونتيجة لذلك، فإن الموازنة العامة للوكالة والتي تعمل على دعم الأنشطة الرئيسة لها والتي تعتمد على التبرعات الطوعية بنسبة 97% قد بدأت في كل عام وهي تعاني من عجز متوقع كبير.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:
 سامي مشعشع

الناطق الرسمي للأونروا باللغة العربية
خلوي: 8295 216 54(0) 972+
مكتب: 0724 589 2(0) 972+
[email protected]

أطلقت الأونروا حملة #الكرامة_لا_تقدر_بثمن في غزة بتاريخ 22 كانون الثاني 2018. الحقوق محفوظة للأونروا 2018، تصوير رشدي السراج
قفوا #للاجئي_فلسطين، إنضموا لحملة #الكرامة_لا_تقدر_بثمن