طلاب الاونروا يستقبلون حواسيبهم الجديدة من كوريا

15 كانون الأول 2011

15 كانون الاول 2011
رام الله
 

قامت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) وجمهورية كوريا اليوم بالتوقيع علي اتفاق في مدينة رام الله والذي بموجبه قدمت حكومة كوريا، من خلال الوكالة الكورية للتعاون الدولي (KOICA)  400 ألف دولار أمريكي لمدارس الأونروا في غزة لرفع مستوى التعليم في تلك المدارس عبر توفير أجهزة حاسوب جديدة. هذه المساهمة ستمكن الأونروا من توفير 721 أجهزة كمبيوتر لحوالي 29 مختبر في 29 مدرسة في غزة تخدم حوالي 28,000 طالب وطالبة.

وقد وقع الاتفاق كل من السيد سانج باك، ممثل كوريا في فلسطين، والسيد ماغنوس ليندل، مدير العلاقات الخارجية والاتصالات في الاونروا، بحضور عدد من المسؤولين من كلا الطرفين للتوقيع.

من جانبه شكر السيد ليندل حكومة وشعب كوريا قائلا: "هذه الهدية الرائعة تعطي أطفال غزة الفرصة للخروج من الواقع الحالي الذي يعيشون به وتعطيهم القدرة على تحسين فرصهم التعليمية. كما انها عملية رائعة "لنقل التكنولوجيا" من واحدة من أكثر المجتمعات تطورا في عالم التكنلوجيا والحاسوب الى أكثر المجتمعات حرمانا في الشرق الأوسط. ونحن في الأونروا نتطلع إلى تطوير وتعميق علاقاتنا مع كوريا حيث هناك الكثير للمشاركة بين الناس والمؤسسات في كلا البلدين ".

 السيد لي صرح بهذه المناسبة: "إن الشباب والطلاب هم أهم الموارد لتنمية وازدهار فلسطين. وهذا يضع قطاع التعليم من أهم أولويات الوكالة الكورية للتعاون الدولي في فلسطين، كما اننا قمنا بدعم 5 مشاريع في قطاع التعليم من بين 10 مشاريع أخرى تنفذها الوكالة الكورية في فلسطين  حتى الآن. كما وأكد السيد لي على أهمية التعاون مع الأونروا في هذا المشروع، والذي من شأنه ان يقدم خدمات تعليمية جيدة للأطفال الفلسطينيين في قطاع غزة وتحسين الحياة المعيشية للسكان. 

ومن الجدير ذكره إن أكثر من   200 ألف طالب في الصفوف من 1-9 يتلقون التعليم في حوالي 243 مدرسة تابعة للاونروا في مختلف أنحاء قطاع غزة.  نظام التعليم في غزة يعاني بشكل كبير بسبب الحصار الإسرائيلي، حيث أعاق الحصار المفروض بناء المدارس الذي أدى إلى الازدحام المفرط في الصفوف و"نظام التعليم خلال فترتين" في المدرسة الواحدة.

 وبهذه المناسبة، قال سامي مشعشع الناطق الرسمي باسم الاونروا: " نشكر دولة وحكومة كوريا على هذا التبرع السخي الذي جاء لدعم قطاع غزة، والذي من شأنه أيضا تحسين البيئة التعليمية في مدارس القطاع، والمساهمة في تعزيز التحصيل العلمي والأكاديمي لطلاب الاونروا"، وأضاف: "يأتي هذا التبرع ليؤكد على دعم كوريا المتواصل للشعب الفلسطيني عبر وكالة الغوث والذي يهدف أيضا للتخفيف من معاناة اللاجئين في قطاع غزة المحاصر".


لقد طرحت الأونروا برنامج التعليم التفاعلي والذي هو مبادرة من قبل المعلمين في الأونروا والتي تهدف الى تزويد الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة بطرق تربوية خاصة ووسائل تعليمية بديلة وممتعة. حيث ان تفاعل الأطفال مع أجهزة الكمبيوتر، وطرق تعلم الرياضيات واللغة العربية من خلال الحاسوب (حوالي درسين في اليوم الواحد) قد شهد تحسنات أكاديمية ملموسة، بالاضافة الى ان هذا البرنامج يساعد في تكوين مواقف وشعور ايجابي نحو التعلم والحياة. 

-- انتهى --

للمزيد من المعلومات الرجاء الاتصال مع:

مروة طقطق

0599428066

[email protected]