من الميدان

14 آب 2020
“شعوري بالإنتماء إلى مدرسة الجليل قوي جداً، كوني كنت طالبة فيها، ما دفعني بقوة كي أشارك في هذه المبادرة وأن أدعو زملائي الاخرين للمشاركة فيها
14 آب 2020
زلزال بالفعل ضرب هذه المدينة يوم 4 آب 2020 فلم تسلم مدارس الأونروا من الأضرار جراء الإنفجار الذي قطَع أوصال العاصمة اللبنانية بيروت.
12 آب 2020
ولدت في العام 2004 بمخيم نهر البارد، وهو واحد من أكبر مخيمات لاجئي فلسطين في لبنان.
12 آب 2020
هنالك جائحة عالمية تكتسح العالم على شكل فيروس كوفيد-19، وهي قد عملت على تغيير العديد من أوجه الحياة اليومية. في البداية، تحولت الظروف الاستثنائية إلى قواعد جديدة علينا أن نحيا بها، حيث انقلبت معاييرنا الاجتماعية رأسا على عقب ولم نقلق سوى قليلا بأولئك الذين يعيشون بالفعل...
11 آب 2020
عندما حصل الإنفجار كنت في المخيم، بدأت أولا بالاطمئان على أهلي والجيران والزملاء وأهل المخيم، لأن الصورة ما حدث لم تكن واضحة. ثم توجهنا بسيارة إسعاف مركز أمان الطبي إلى مستشفى أوتيل ديوHotel-Dieu