استجابة الأونروا الصحية للنزاع في مخيم عين الحلوة

26 أيلول 2023
استجابة الأونروا الصحية للنزاع في مخيم عين الحلوة

استمرار دعم الرعاية الصحية الحيوي للاجئي فلسطين النازحين

 


بيروت

تقوم الأونروا بتوفير خدمات الرعاية الصحية للاجئي فلسطين النازحين من عين الحلوة، بما في ذلك أولئك الذين لجأوا الى مراكز الايواء الطارئة الموجودة داخل مدارس ومراكز الاونروا.

يعمل كل من مركزنا الصحي في صيدا، ومركز صحي إضافي تم إنشاؤه للنازحين في مركز سبلين للتدريب، والعيادة الصحية المتنقلة التي تقدم الخدمة للنازحين في مراكز الايواء التابعة للأونروا، بكامل طاقتها وبمشاركة جميع الطواقم الطبية. تخطط الأونروا لإنشاء عيادة متنقلة مؤقتة في شقة مستأجرة في صيدا لتخفيف الضغط عن مركز صيدا الصحي وتقديم خدمات يمكن الوصول إليها لعدد أكبر من لاجئي فلسطين في موقع إضافي.

تشمل خدماتنا في المجال الصحي الاستشارات الطبية، خدمات الاخصائيين، بما في ذلك استشارات الصحة العقلية بواسطة الأطباء النفسيين، وتوفير الأدوية بما في ذلك الأدوية الضرورية لمنع انتشار الأمراض المعدية.

جميع مراكز الايواء المؤقتة مجهزة بالإسعافات الأولية لتلبية الاحتياجات الطبية العاجلة. يتم تحويل المرضى الموجودين في هذه المراكز الذين يحتاجون للاستشفاء إلى مستشفى الهمشري التابع لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني حيث يتم علاجهم هناك دون أن يتحملوا اي تكاليف.

يقوم طاقمنا الطبي بمراقبة الوضع بخصوص فيروس كورونا والأمراض المعدية الأخرى داخل مراكز الايواء التابعة لنا. ويقوم بتنفيذ إجراءات وقائية تشمل توزيع الكمامات والمعقمات وإجراء فحوصات كوفيد-19.

قالت دوروثي كلاوس، مديرة شؤون الأونروا في لبنان :" تواصل الأونروا تعديل خدماتها الصحية بما يتناسب مع التحديات الراهنة مما يضمن عدم انقطاع الخدمات للجميع. لقد قدم طاقمنا الطبي رعاية خاصة وبكل تفان في خدمة النازحين في مراكز الايواء التابعة للأونروا، انهم يقدمون خدماتهم بلا كلل ولهم جزيل الشكر."

معلومات عامة: 

الأونروا  هي وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى. قامت الجمعية العامة للأمم المتحدة بتأسيس الأونروا في عام 1949 وفوضتها بمهمة تقديم المساعدة الإنسانية والحماية للاجئي فلسطين المسجلين في مناطق عمليات الوكالة إلى أن يتم التوصل إلى حل عادل ودائم لمحنتهم.

تعمل الأونروا في الضفة الغربية، والتي تشمل القدس الشرقية، وقطاع غزة، والأردن، ولبنان، وسوريا.

وبعد مرور ما يقارب خمسة وسبعين عاما، لا يزال عشرات الآلاف من لاجئي فلسطين الذين فقدوا منازلهم وسبل عيشهم بسبب ما حصل في عام 1948 نازحين وبحاجة إلى دعم.

تساعد الأونروا لاجئي فلسطين على تحقيق كامل إمكاناتهم في التنمية البشرية، وذلك من خلال الخدمات النوعية التي تقدمها في مجالات التعليم، والرعاية الصحية، والإغاثة والخدمات الاجتماعية، والحماية، والبنى التحتية وتحسين المخيمات، والتمويل الصغير بالإضافة الى المساعدات الطارئة. يتم تمويل الأونروا بالكامل تقريبا من خلال التبرعات الطوعية.

تبرعوا للأونروا

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

تمارا الرفاعي
المتحدث باسم الأونروا/ مديرة العلاقات الخارجية والإعلام
خلوي: 
+962 (0)79 090 0140