الأونروا تعيد التأكيد على التزامها الصارم بقيم الأمم المتحدة في تعليم أطفال لاجئي فلسطين

08 تموز 2022

إن وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) تأخذ مسؤوليتها على محمل الجد في تعليم أكثر من نصف مليون فتاة وصبي من لاجئي فلسطين وذلك بالالتزام الصارم بالقيم الإنسانية للأمم المتحدة. ونحن لا نتسامح مطلقا مع خطاب الكراهية والتحريض على التمييز أو العداء أو العنف.

تدمج الأونروا بشكل صريح تعليم حقوق الإنسان في مناهجها المدرسية من خلال تعليم حقوق الإنسان وحل النزاعات والتسامح. وفي عام 2021، ذهبت الأونروا إلى أبعد من ذلك، حيث أطلقت منصة تعليمية مركزية عبر الإنترنت حيث يتم نشر المواد التعليمية، التي تم فحصها بدقة في عملية من ثلاث خطوات. توفر المنصة نظاما آمنا ويمكن الوصول إليه وخاضع للمراقبة المركزية للوصول إلى المواد التعليمية المخصصة بحسب الصف الدراسي والموضوع والبلد المضيف.

وقد صدر مؤخرا تقرير يثير اتهامات بشأن مواد تعليمية للأونروا لا تتوافق مع قيم الأمم المتحدة يزعم التقرير أن الوكالة تستخدمها في غزة. إن المواد المذكورة منشورة على موقع غير تابع للأونروا.

وإننا نلاحظ أن الادعاءات المعنية نشأت من منظمة منتقدة تم التشكيك في منهجياتها وأهدافها في مراجعة أكاديمية صارمة جرت عام 2021 بتمويل من الاتحاد الأوروبي. إن الأونروا تأخذ كل ادعاء على محمل الجد وهي تعكف على مراجعة محتويات التقرير.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

تمارا الرفاعي
مديرة العلاقات الخارجية والإعلام
خلوي: 
+962 (0)79 090 0140