الأونروا تنعى الطالب في مدرسة ذكور بلاطة عماد صالح حشاش

26 آب 2021

 أعربت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى (الأونروا) عن حزنها الشديد لمقتل عماد صالح خالد حشاش، 15 عاما، من مخيم بلاطة للاجئين في الضفة الغربية المحتلة، خلال الاشتباكات التي أعقبت عملية اعتقال نفذتها قوات الأمن الإسرائيلية في المخيم يوم أمس.

وبحسب التقارير الأولية، كان عماد، الطالب في الصف التاسع في مدرسة ذكور بلاطة الأولى التابعة للأونروا، يقف على سطح منزله عندما أصيب في رأسه بالرصاص الحي، وأعلن عن وفاته بعد وقت قصير من وصوله إلى المستشفى.

وفيما ذكرت قوات الأمن الإسرائيلية أنها أطلقت النار على عماد رداً على قيامه بإلقاء شيء ما على جنودها، تدعو الأونروا قوات الأمن الإسرائيلية إلى التحلي بضبط النفس في استخدامها للقوة للتقليل من نسبة الإصابات.

وبمقتل الشاب عماد، يرتفع عدد الفلسطينيين- الآخذ بالازدياد- الذين قتلتهم القوات الإسرائيلية. ففي عام 2021 وحده قتلت قوات الأمن الإسرائيلية 59 فلسطينيًا في الضفة الغربية المحتلة، من بينهم 22 لاجئًا و 13 طفلاً، كما أصيب 984 فلسطينيا بالرصاص الحي منذ بداية العام.

هذا وما زالت الأونروا  ماضية في دعوتها للقوات الإسرائيلية للتحقيق في هذه الوفيات والتحقيق في أسباب استخدام الذخيرة الحية ومحاسبة من ينتهكون المعايير الدولية. وإلى أن تنتهي السيطرة العسكرية الإسرائيلية على المدنيين الفلسطينيين، يتوجب على القوات الإسرائيلية حماية أرواح وكرامة الفلسطينيين الذين يعيشون تحت سيطرتها. 

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

سامي مشعشع
الناطق الرسمي للأونروا
خلوي: 
+972 (0)54 216 8295
مكتب: 
+972 (0)2 589 0724
تمارا الرفاعي
الناطق الرسمي للأونروا باللغة الانجليزية
خلوي: 
+962 (0)79 090 0140