انتهاء اضراب العاملين في اقليم الاونروا في الضفة الغربية

06 شباط 2014
انتهاء اضراب العاملين في اقليم الاونروا في الضفة الغربية

 

يود المفوض العام للأونروا، فيليبو غراندي، أن يعلن بأن إضراب موظفي الأونروا في الضفة الغربية قد انتهى. ففي أعقاب الطلب الحازم للرئيس عباس بالعمل على إنهاء الإضراب، والوساطة الفعالة لرئيس الوزراء الحمدالله ولحكومته، فقد تم الليلة التوقيع على وثيقة إطار عمل بين مدير عمليات الأونروا في الضفة الغربية فيليبة سانشيز وبين ممثلي اتحاد العاملين المحليين شاكر الرشق.

وستشكل هذه الوثيقة أساس النقاشات البناءة وتنفيذ الإجراءات المتفق عليها بصورة متبادلة والتي تهدف إلى تحسين شروط خدمة العاملين وجودة الخدمات المقدمة للاجئين. وتتطلع الأونروا قدما نحو الاستئناف الفوري لكافة الخدمات التي تقدمها الوكالة في الضفة الغربية، بما في ذلك في القدس الشرقية، ذلك أن الإضراب – الذي دام لأكثر من شهرين – قد ألحق معاناة كافية بالسكان المحرومين بالأصل. ان الاونررا تأسف أسفا شديدا لتداعيات الاضراب على العاملين.

ويود المفوض العام ومدير العمليات أن ينتهزا هذه الفرصة للإعراب عن امتنان الأونروا للرئيس محمود عباس ولرئيس الوزراء رامي الحمدالله ووزير العمل أحمد مجدلاني ودائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير الفلسطينية واللجان الشعبية في مخيمات الضفة الغربية ولكافة الذين ساهموا في التوصل لحل  لهذا الوضع الصعب.

** إنتهى **

معلومات عامة: 

تواجه الأونروا طلبا متزايدا على خدماتها بسبب زيادة عدد لاجئي فلسطين المسجلين ودرجة هشاشة الأوضاع التي يعيشونها وفقرهم المتفاقم. ويتم تمويل الأونروا بشكل كامل تقريبا من خلال التبرعات الطوعية فيما لم يقم الدعم المالي بمواكبة مستوى النمو في الاحتياجات. ونتيجة لذلك فإن الموازنة البرامجية للأونروا، والتي تعمل على دعم تقديم الخدمات الرئيسة، تعاني من عجز كبير. وتدعو الأونروا كافة الدول الأعضاء للعمل بشكل جماعي وبذل كافة الجهود الممكنة لتمويل موازنة الوكالة بالكامل. ويتم تمويل برامج الأونروا الطارئة والمشروعات الرئيسة، والتي تعاني أيضا من عجز كبير، عبر بوابات تمويل منفصلة.

تأسست الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين وأربعمائة ألف لاجئ من فلسطين مسجلين لديها. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن ولبنان وسورية والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل ودائم لمحنتهم. وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

سامي مشعشع
الناطق الرسمي للأونروا
خلوي: 
+972 (0)54 216 8295
مكتب: 
+972 (0)2 589 0724