الأونروا تختتم مشاريع الغذاء والتعليم في غزة اللذان بدعم من حكومة بروناي دار السلام

13 تشرين الأول 2021
طلبة في أسبوعهم المدرسي الأول بمدرسة جباليا الابتدائية المختلطة الأولى. الحقوق محفوظة للأونروا، 2020. تصوير خليل عدوان

7 تشرين الأول 2021

القدس الشرقية

اختتمت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) مشاريع غذائية وتعليمية للاجئ فلسطين في غزة، والتي تيسر تنفيذها بفضل مساهمة سخية من حكومة بروناي. في العام المنصرم، حصلت الوكالة على 1,25 مليون دولار من حكومة بروناي. تم تخصيص هذا التمويل لدعم لاجئي فلسطين في قطاع غزة المحاصر، ومساعدتهم على تلبية احتياجاتهم الغذائية والتعليمية الأساسية.

التبرع السخي من بروناي ساعد في التخفيف من حدة انعدام الأمن الغذائي الذي يواجه أكثر من مليون لاجئ من فلسطين معرضون للمخاطر ويعيشون في غزة. وقد تم، فى حينه، توزيع طرودا غذائية تحتوي على ما يعادل 80 في المئة من احتياجات الفرد اليومية من السعرات الحرارية. بالإضافة إلى ذلك، عمل التمويل على دعم توفير التعليم لحوالي 22,000 طالب من لاجئي فلسطين، نصفهم من الفتيات ومن خلال دعم عشرين مدرسة تابعة للأونروا في كافة أرجاء غزة، ساهم التمويل أيضا في توفير تعليم نوعي.

إن الظروف الإنسانية والاجتماعية الاقتصادية لمعظم سكان غزة صعبة. بعد الأعمال العدائية المكثفة التي حدثت في شهر أيار والحصار الإسرائيلي المستمر منذ أربعة عشر عاما، أدى الدمار الواسع إلى تدمير حياة حوالي مليوني فلسطيني يعيشون في الجيب الساحلي المحاصر. ومع ارتفاع معدلات الفقر والبطالة بين لاجئي فلسطين في غزة وتفاقم الأوضاع بسبب جائحة كوفيد-19، واجهت العائلات تحدلات متعددة.

 المتحدثة باسم الأونروا تمارا الرفاعي أشارت الى : ان الأونروا بحاجة إلى دعم شركائها والمانحين لها في جميع أنحاء العالم. لقد تمكنت حكومة بروناي من مساعدتنا في دعم اللاجئين في غزة خلال السنوات الماضية. إننا نأمل حقا أن يتواصل السخاء الذي تشتهر به بروناي، وأن تجدد حكومة بروناي دعمها للاجئي فلسطين في غزة".

تقدم بروناي تبرعا سخيا متعدد السنوات لدعم ميزانية البرامج الأساسية للوكالة للفترة 2020-2024. تقدم الأونروا مجموعة من الخدمات الحيوية للاجئي فلسطين المسجلين عبر أقاليم عملياتها الخمسة، وهي الأردن ولبنان وسوريا والضفة الغربية، التي تشمل القدس الشرقية، وقطاع غزة. وتشتمل خدماتها على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية للمخيمات وتحسينها والحماية والتمويل الصغير والإغاثة الطارئة.

 

--- انتهى ---

معلومات عامة: 

تواجه الأونروا طلبا متزايدا على خدماتها بسبب زيادة عدد لاجئي فلسطين المسجلين ودرجة هشاشة الأوضاع التي يعيشونها وفقرهم المتفاقم. ويتم تمويل الأونروا بشكل كامل تقريبا من خلال التبرعات الطوعية فيما لم يقم الدعم المالي بمواكبة مستوى النمو في الاحتياجات. ونتيجة لذلك فإن الموازنة البرامجية للأونروا، والتي تعمل على دعم تقديم الخدمات الرئيسة، تعاني من عجز كبير. وتدعو الأونروا كافة الدول الأعضاء للعمل بشكل جماعي وبذل كافة الجهود الممكنة لتمويل موازنة الوكالة بالكامل. ويتم تمويل برامج الأونروا الطارئة والمشروعات الرئيسة، والتي تعاني أيضا من عجز كبير، عبر بوابات تمويل منفصلة.

تأسست الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين وأربعمائة ألف لاجئ من فلسطين مسجلين لديها. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن ولبنان وسورية والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل ودائم لمحنتهم. وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

سامي مشعشع
الناطق الرسمي للأونروا
خلوي: 
+972 (0)54 216 8295
مكتب: 
+972 (0)2 589 0724
تمارا الرفاعي
الناطق الرسمي للأونروا باللغة الانجليزية
خلوي: 
+962 (0)79 090 0140