الأونروا تكرر نداءها بدعم حملتها الشتوية #شاركوا_دفئكم

17 كانون الأول 2015
#shareyourwarmth © 2015 UNRWA

كررت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى (الأونروا) يوم الثلاثاء الماضي نداءها لدعم جهود الوكالة الشتوية من أجل لاجئي فلسطين وذلك من خلال حملتها السنوية لنهاية العام #شاركوا_دفئكم.

وقد تلقت الحملة التي تم إطلاقها في الأول من كانون الأول تعهدات سخية من أجل تحقيق هدفها في حشد تبرعات بمبلغ 2 مليون دولار، واشتملت تلك التعهدات على منحة بقيمة 750,000 دولار من مؤسسة الإغاثة العالمية في أمريكا إلى جانب 77,000 دولار كتبرعات فردية من خلال صفحة التبرع على موقع الوكالة الالكتروني وأيضا من خلال منصات التمويل الجماعي للأونروا. وقد تلقت الحملة بالفعل تغطية إعلامية واسعة ووصل عدد متابعيها عبر صفحات التواصل الاجتماعية أكثر من 6,2 مليون شخص. وعلاوة على ذلك، فقد تمت مشاهدة فيديو إطلاق الحملة والفيلم الكرتوني الخاص بها أكثر من 1,4 مليون مرة.

وأعربت أوتا بولهوف مدير دائرة العلاقات الخارجية والاتصال في الأونروا عن شكرها بالقول: "نحن ممتنون للغاية للدعم السخي الذي قدمه شركاؤنا والمانحون الفرديون من أجل حملة #شاركوا_دفئكم. إن هذه شهادة بالأثر بعيد المدى الذي حققته الحملة لغاية الآن وبعد أسبوعين فقط من انطلاقتها". وأضافت بولهوف بأن "هذه التبرعات ستساعد في ضمان أن لاجئي فلسطين الأشد عرضة للمخاطر، وتحديدا في سورية وغزة، لديهم الطعام والمأوى الذي يحتاجون إليه من أجل الاستعداد لأشهر الشتاء وتجاوزها".

وتهدف حملة #شاركوا_دفئكم والتي تستمر لغاية 29 شباط 2016 إلى رفع الوعي بالوضع الإنساني البائس الذي يعيشه لاجئو فلسطين المعرضون للمخاطر خلال موسم الشتاء إلى جانب جمع التبرعات لدعم جهودها الشتوية والتي تتضمن إصلاح المساكن وتوفير المساعدات الغذائية والنقدية في سورية وغزة والضفة الغربية والأردن ولبنان. ويمكن تقديم التبرعات للحملة عبر الرابط الالكتروني (www.unrwa.org/donate). كما تدعو الأونروا أيضا الداعمون والشركاء للانضمام من خلال الترويج لحملة #شاركوا_دفئكم عبر صفحات التواصل الاجتماعي وعلى صفحات الانترنت الخاصة بهم.

معلومات عامة: 

تواجه الأونروا طلبا متزايدا على خدماتها بسبب زيادة عدد لاجئي فلسطين المسجلين ودرجة هشاشة الأوضاع التي يعيشونها وفقرهم المتفاقم. ويتم تمويل الأونروا بشكل كامل تقريبا من خلال التبرعات الطوعية فيما لم يقم الدعم المالي بمواكبة مستوى النمو في الاحتياجات. ونتيجة لذلك فإن الموازنة البرامجية للأونروا، والتي تعمل على دعم تقديم الخدمات الرئيسة، تعاني من عجز كبير. وتدعو الأونروا كافة الدول الأعضاء للعمل بشكل جماعي وبذل كافة الجهود الممكنة لتمويل موازنة الوكالة بالكامل. ويتم تمويل برامج الأونروا الطارئة والمشروعات الرئيسة، والتي تعاني أيضا من عجز كبير، عبر بوابات تمويل منفصلة.

تأسست الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين وأربعمائة ألف لاجئ من فلسطين مسجلين لديها. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن ولبنان وسورية والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل ودائم لمحنتهم. وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

سامي مشعشع
الناطق الرسمي للأونروا
خلوي: 
+972 (0)54 216 8295
مكتب: 
+972 (0)2 589 0724