الوكالة الألمانية للتعاون الدولي والأونروا يجتمعان في ورشة عمل افتتاحية لمناقشة الشراكة المستقبلية في إطار جزئها الثاني

06 أيلول 2022
تجتمع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي والأونروا في ورشة عمل لمناقشة التعاون المستمر في إطار برنامج "الجزء الثاني" في فندق لاندمارك في عمان ، الأردن. © 2022 صور الأونروا

في الفترة من 31 آب وحتى 1 أيلول 2022، استضافت الوكالة الألمانية للتعاون الدولي ووكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى (الأونروا) ورشة عمل تمهيدية لمناقشة التعاون المستمر في إطار برنامج "الجزء الثاني" في فندق لاندمارك بعمان، الأردن.

ويهدف برنامج الجزء الثاني، الذي تنفذه الوكالة الألمانية للتعاون الدولي بتكليف من الوزارة الاتحادية الألمانية للتعاون الاقتصادي والتنمية إلى تعزيز المشاركة المجتمعية للاجئي فلسطين من أجل تعزيز تأثيرهم على أوضاعهم وظروفهم المعيشية. ويتبع الجزء الثاني نهج متعدد أصحاب المصلحة، حيث يقوم بدعم الحكومات المضيفة في المنطقة، والمنظمات غير الحكومية، والمنظمات القائمة على المخيمات، بالإضافة إلى الأونروا كشريك استراتيجي رئيسي لها. بدأ الجزء الثاني في عام 2022 وهو يستند إلى العديد من البرامج السابقة، التي يعود تاريخها إلى عام 2010. وسيختتم البرنامج في تشرين الثاني 2024.

ودعي ممثلون من مختلف مكاتب الأونروا الإقليمية والإدارات التابعة للجزء الثاني/الوكالة الألمانية للتعاون الدولي إلى استكشاف المزيد من سبل التعاون وتصميم آلية ذات صلة للتعاون والتوجيه.

وتشمل المشاريع الحالية التي يدعمها الجزء الثاني فنيا وضع نظام شامل ومستدام لرعاية الموظفين، وتعزيز نهج الوكالة حيال إضفاء الطابع المهني على المستشارين المدرسيين والقوى العاملة الاجتماعية التابعة لبرنامج الأونروا للإغاثة والخدمات الاجتماعية، ودعم منصب أمين المظالم في الأونروا، وتعزيز عمليات التخطيط التشاركي في مخيمات لاجئي فلسطين في سياق التخطيط لتحسين المخيمات. وبعد ورشة العمل، قالت السيدة كلاوديا روس، رئيسة برنامج الجزء الثاني في الوكالة الألمانية للتعاون الدولي: "لقد أظهرت ورشة العمل هذه أن التعاون بين الأونروا والوكالة الألمانية للتعاون الدولي طويل الأمد ومبني على الثقة والمصالح المشتركة. وأود أن أعرب عن تقديري الخاص للمشاركين من الأونروا الذين جلبوا التزامهم وحماسهم على الرغم من بيئة العمل الصعبة للغاية وجعلوا هذه الورشة مثمرة وناجحة للغاية".

بدوره، قال السيد كريم عامر مدير الشراكات في الأونروا: "سلطت ورشة العمل هذه الضوء على الشراكة الاستراتيجية القوية بين ألمانيا والأونروا، وهي علاقة متينة مبنية على الثقة والتعاون الحقيقي وتعمل على تكميل الخبرة الفنية. وإلى جانب الدعم المالي والسياسي الموثوق به الذي تقدمه ألمانيا، أتاحت المناقشات التفاعلية الفرصة لتشكيل كيفية عملنا معا والبناء عليها، والسعي المشترك لتحسين جودة الخدمات وتعزيز مشاركة لاجئي فلسطين والمجتمعات المضيفة على جميع المستويات".

وتجدر الإشارة إلى أن ألمانيا هي من أكبر ثلاث مانحين للأونروا، حيث ساهمت بمبلغ 150 مليون يورو في عام 2021. إن الدعم الدائم الذي تقدمه الحكومة الألمانية يساعد الأونروا على مواصلة تقديم الخدمات الإنسانية المنقذة للحياة للاجئي فلسطين ويعزز العمل الأساسي للوكالة في سبيل تحسين ظروفهم المعيشية.

معلومات عامة: 

الأونروا  هي وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى. قامت الجمعية العامة للأمم المتحدة بتأسيس الأونروا في عام 1949 وفوضتها بمهمة تقديم المساعدة الإنسانية والحماية للاجئي فلسطين المسجلين في مناطق عمليات الوكالة إلى أن يتم التوصل إلى حل عادل ودائم لمحنتهم.

تعمل الأونروا في الضفة الغربية، والتي تشمل القدس الشرقية، وقطاع غزة، والأردن، ولبنان وسوريا.

وبعد مرور ما يقارب خمسة وسبعين عاما، لا يزال عشرات الآلاف من لاجئي فلسطين الذين فقدوا منازلهم وسبل عيشهم بسبب ما حصل في عام 1948 نازحين وبحاجة إلى دعم. تساعد الأونروا لاجئي فلسطين على تحقيق كامل إمكاناتهم في التنمية البشرية، وذلك من خلال الخدمات النوعية التي تقدمها في مجالات التعليم، والرعاية الصحية، والإغاثة والخدمات الاجتماعية، والحماية، والبنى التحتية وتحسين المخيمات، والتمويل الصغير بالإضافة الى المساعدات الطارئة. يتم تمويل الأونروا بالكامل تقريبا من خلال التبرعات الطوعية.

تبرعوا للأونروا

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب: