اليابان تتبرع بخمسة ملايين دولار كمساعدة عاجلة للاجئي فلسطين استجابة لارتفاع أسعار الغذاء العالمية

20 تموز 2022
مدير الشراكات في الأونروا، كريم عامر (يسار) وسعادة السفير السيد ماسايوكي ماغوشي، ممثل اليابان لدى فلسطين (يمين)، خلال حفل التوقيع على تبرع بقيمة 5 ملايين دولار من اليابان للأونروا لتقديم مساعدات غذائية حيوية للاجئي فلسطين في غزة. الحقوق محفوظة للأونروا، 2022

القدس الشرقية
20 تموز 2022

ستقدم حكومة اليابان تبرعا بمبلغ 5 ملايين دولار لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) من أجل المعونات الغذائية الحيوية للاجئي فلسطين في قطاع غزة في وقت انعدام الأمن الغذائي العالمي.

وقال السفير السيد ماسايوكي ماجوشي، ممثل اليابان في فلسطين: “يسعدني أن أعلن أن حكومة اليابان تتبرع بمبلغ 5 ملايين دولار للأونروا لدعم عائلات لاجئي فلسطين في خضم المخاوف المتزايدة بشأن ارتفاع أسعار الغذاء العالمية التي تؤثر على السكان الأشد عرضة للمخاطر في قطاع غزة. يمثل هذا التبرع التزامنا وتضامننا الحازمين تجاه لاجئي فلسطين في وقت يواجه فيه العالم أزمات إنسانية خطيرة متعددة.

بدوره، أعرب مدير الشراكات في الأونروا السيد كريم عامر عن شكره بالقول: "إن هذا التبرع السخي الذي جاء في الوقت المناسب من حكومة اليابان هو رسالة دعم مرحب بها للغاية لأسر لاجئي فلسطين في غزة. وبالنيابة عن الأونروا، أود أن أشكر حكومة اليابان، أحد شركائنا الموثوقين والثابتين. إن هذه شراكة تفخر بها الوكالة وتأمل في المحافظة عليها وتنميتها".

ويذكر أن حكومة اليابان تعد مانحا مخلصا للأونروا، حيث دأبت على دعم الوكالة منذ عام 1953. وفي عام 2021، كانت حكومة اليابان خامس أكبر مساهم في الوكالة. وبفضل الدعم الدائم من المانحين مثل حكومة اليابان، أصبحت الوكالة قادرة على تقديم خدمات حيوية للاجئي فلسطين في كافة أرجاء الشرق الأوسط في مواجهة تحدياتها المستمرة.

 

--- انتهى ---

معلومات عامة: 

تواجه الأونروا طلبا متزايدا على خدماتها بسبب زيادة عدد لاجئي فلسطين المسجلين ودرجة هشاشة الأوضاع التي يعيشونها وفقرهم المتفاقم. ويتم تمويل الأونروا بشكل كامل تقريبا من خلال التبرعات الطوعية فيما لم يقم الدعم المالي بمواكبة مستوى النمو في الاحتياجات. ونتيجة لذلك فإن الموازنة البرامجية للأونروا، والتي تعمل على دعم تقديم الخدمات الرئيسة، تعاني من عجز كبير. وتدعو الأونروا كافة الدول الأعضاء للعمل بشكل جماعي وبذل كافة الجهود الممكنة لتمويل موازنة الوكالة بالكامل. ويتم تمويل برامج الأونروا الطارئة والمشروعات الرئيسة، والتي تعاني أيضا من عجز كبير، عبر بوابات تمويل منفصلة.

تأسست الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين وسبعمائة ألف لاجئ من فلسطين مسجلين لديها. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن ولبنان وسورية والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل ودائم لمحنتهم. وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

تمارا الرفاعي
مديرة العلاقات الخارجية والإعلام
خلوي: 
+962 (0)79 090 0140