اليابان تتبرع بمبلغ 20,2 مليون دولار لدعم جهود الأونروا في مساعدة لاجئي فلسطين

20 نيسان 2022
المفوض العام للأونروا فيليب لازاريني وسعادة د. السفير ماسايوكي ماجوشي ، ممثل اليابان لدى فلسطين يوقع ثلاث مساهمات للأونروا دعما للاجئي فلسطين. © صور الاونروا 2022 ، تصوير لوكريزيا فيتوري

تبرعت الحكومة اليابانية بمبلغ 20,2 مليون دولار في ثلاث تبرعات لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا).

من بين هذه الأموال، فإن أكثر من 1,6 مليون دولار ستعمل على دعم توفير الخدمات الأساسية - بما في ذلك الرعاية الصحية والتعليم - بينما سيذهب أكثر من 15 مليون دولار لتمويل الخدمات الحيوية للاجئي فلسطينيين في قطاع غزة والضفة الغربية وسوريا ولبنان من خلال نداءات الطوارئ للوكالة.

علاوة على ذلك، خصصت الحكومة اليابانية 3,3 مليون دولار من أجل مواصلة العمليات الغذائية العينية المنقذة للحياة وخدمات الرعاية الصحية للاجئي فلسطين في غزة، وسط تدهور الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية.

وقال السفير السيد ماسايوكي ماجوشي، الممثل اليابان لدى فلسطين: "يسعدني أن أعلن أن الحكومة اليابانية قد قررت التبرع بأكثر من 20 مليون دولار لدعم عمليات الأونروا. تمثل هذه التبرعات التزامنا الشديد وتضامننا تجاه لاجئي فلسطين في وقت تستمر فيه المنطقة في مواجهة أزمة إنسانية خطيرة، بما في ذلك جائحة كوفيد-19".

بدوره، أعرب السيد فيليب لازاريني، المفوض العام للأونروا عن شكره لهذا التبرع بالقول: "بالنيابة عن الأونروا، أود أن أشكر الحكومة اليابانية على دعمها السخي المستمر للاجئي فلسطين خلال فترة صعبة للغاية. لقد كانت الحكومة اليابانية نموذجية في دعمها للوكالة وللاجئي فلسطين. إنني أقدر بشدة هذا الدعم السخي للغاية لمجتمع اللاجئين المعرضين للمخاطر في المنطقة".

وتجدر الإشارة إلى أن الحكومة اليابانية تعد مانحا مخلصا للأونروا، فقد دعمت الوكالة منذ عام 1953. وفي عام 2021، كانت حكومة اليابان خامس أكبر مساهم في الوكالة. وبفضل الدعم الدائم من المانحين مثل اليابان، تواصل الأونروا تقديم الخدمات الإنسانية المنقذة للحياة إلى لاجئي فلسطين.

معلومات عامة: 

تواجه الأونروا طلبا متزايدا على خدماتها بسبب زيادة عدد لاجئي فلسطين المسجلين ودرجة هشاشة الأوضاع التي يعيشونها وفقرهم المتفاقم. ويتم تمويل الأونروا بشكل كامل تقريبا من خلال التبرعات الطوعية فيما لم يقم الدعم المالي بمواكبة مستوى النمو في الاحتياجات. ونتيجة لذلك فإن الموازنة البرامجية للأونروا، والتي تعمل على دعم تقديم الخدمات الرئيسة، تعاني من عجز كبير. وتدعو الأونروا كافة الدول الأعضاء للعمل بشكل جماعي وبذل كافة الجهود الممكنة لتمويل موازنة الوكالة بالكامل. ويتم تمويل برامج الأونروا الطارئة والمشروعات الرئيسة، والتي تعاني أيضا من عجز كبير، عبر بوابات تمويل منفصلة.

تأسست الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين وسبعمائة ألف لاجئ من فلسطين مسجلين لديها. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن ولبنان وسورية والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل ودائم لمحنتهم. وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

تمارا الرفاعي
مديرة العلاقات الخارجية والإعلام
خلوي: 
+962 (0)79 090 0140