رابطة العالم الإسلامي تتبرع بمليون دولار للأونروا

23 نيسان 2020
طلاب في مركز تدريب وادي السير في الأونروا في عمان ، الأردن ، يستمعون لمحاضرة من قبل معلمهم. © صورالأونروا, 2019

في خضم جائحة كورونا كوفيد-١٩ المستمرة التي عطلت أنظمة التعليم في جميع أنحاء العالم، ساهمت المنظمة الدولية غير الحكومية رابطة العالم الإسلامي بمبلغ مليون دولار أمريكي لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) من أجل حماية برامج التدريب المهني الذي يعتبر غاية في الأهمية للاجئي فلسطين الشباب في الأردن.

في كل عام، تقدم الأونروا تدريباً مهنيا وتقنيا متنوع، ما بين التمريض الى فنيي المختبرات والمحاسبة والهندسة وغيرها من البرامج التدريبية إلى ١٦٠٠ متدرب في مركز وادي السير للتدريب.

وتماشياً مع المؤسسات التعليمية في جميع أنحاء العالم، حولت الأونروا هذه الدورات إلى طريقة تعليم إلكترونية في منتصف آذار/مارس، لضمان عدم تضييع ١٠٠٠ متدرب لفصلهم الدراسي. من خلال خدمة التعليم في حالات الطوارئ التابعة للوكالة، يقوم ١١٠ من معلمي مركز وادي السير للتدريب بإدارة وتقديم المواد التدريبيه والامتحانات التقنية والعملية للعديد من التخصصات من خلال الحلقات الدراسية المغلقة عبر الإنترنت.

"نحن فخورون للغاية بالآلاف من الشباب والشابات من لاجئي فلسطين الذين تخرجوا من برامج التدريب الفني والمهني التي تنفذها الأونروا على مر السنين قال المفوض العام للأونروا فيليب لازاريني، " ويأتي هذا الدعم السخي من قبل رابطة العالم الإسلامي في وقت يتركز فيه معظم اهتمام العالم على الاستجابة الإنسانية لفايروس كورونا، بينما نحن في الأونروا نحاول الحفاظ على كل من الاستجابة لحالات الطوارئ والتنمية البشرية طويلة المدى داخل مجتمعنا".

ستمكن المنحة الجديدة الأونروا من تحديث معداتها التدريبية وأجهزة السلامة للمتدربين والمدربين، وتغطية رواتب الموظفين لمدة سنة واحدة. كما سيساعد التمويل في إصلاح جزء من المرافق بمجرد انحسار حالة الطوارئ المرتبطة بالوباء وتعود مراكز التدريب للعمل مرة أخرى بشكل طبيعي.

وقال سعادة الوكيل للشؤون التنفيذية عبدالرحمن بن محمد المطر: "بما أن التعليم هو مفتاح تطوير المجتمعات وتعزيزها، فإن رابطة العالم الإسلامي تفخر بالشراكة مع وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) لتقديم التعليم الأساسي والتدريب على المهارات الوظيفية لآلاف الشباب في جميع أنحاء الأردن".

يستضيف الأردن ما يقرب من 2.2 مليون لاجئ فلسطيني مسجل - من بينهم 1.53 مليون (حوالي 68 في المائة) تتراوح أعمارهم بين 15 و64 عاماً. ويشهد سوق عمل تنافسية عالية، حيث يبلغ معدل البطالة بين الشباب ارنفاعاً بنسبة 37 في المائة، و تزود الأونروا الشباب اللاجئين بالمهارات التي تساعدهم على الحصول على فرص عمل مستدامة.

وقد كفل المنهج الدراسي المبنى على احتياجات سوق العمل في جميع مراكز التدريب التقني والمهني مستوى عاليا من العمالة بعد التخرج؛ في عام 2018، استفاد ما يقرب من 96 في المائة من خريجي الوكالة في التعليم والتدريب التقني والمهني من العمل بعد التخرج.

تأسست رابطة العالم الإسلامي في عام ١٩٦٢ ومقرها في المملكة العربية السعودية. تقوم المنظمة ببعثات إغاثة وتنمية طارئة من خلال 50 فرعاً في جميع أنحاء العالم .

معلومات عامة: 

تواجه الأونروا طلبا متزايدا على خدماتها بسبب زيادة عدد لاجئي فلسطين المسجلين ودرجة هشاشة الأوضاع التي يعيشونها وفقرهم المتفاقم. ويتم تمويل الأونروا بشكل كامل تقريبا من خلال التبرعات الطوعية فيما لم يقم الدعم المالي بمواكبة مستوى النمو في الاحتياجات. ونتيجة لذلك فإن الموازنة البرامجية للأونروا، والتي تعمل على دعم تقديم الخدمات الرئيسة، تعاني من عجز كبير. وتدعو الأونروا كافة الدول الأعضاء للعمل بشكل جماعي وبذل كافة الجهود الممكنة لتمويل موازنة الوكالة بالكامل. ويتم تمويل برامج الأونروا الطارئة والمشروعات الرئيسة، والتي تعاني أيضا من عجز كبير، عبر بوابات تمويل منفصلة.

تأسست الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين وست مائة ألف لاجئ من فلسطين مسجلين لديها. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن ولبنان وسورية والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل ودائم لمحنتهم. وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

سامي مشعشع
الناطق الرسمي للأونروا
خلوي: 
+972 (0)54 216 8295
مكتب: 
+972 (0)2 589 0724