طلبة لاجئي فلسطين في الأردن يعودون إلى مدارسهم بعد أشهر من التعلم عن بعد

01 أيلول 2021
طلاب مدارس الأونروا في الأردن يعودون إلى المدرسة للعام الدراسي 2021-2022. © صور الأونروا 2021 ، تصوير سليمان الأدهم
طلاب مدارس الأونروا في الأردن يعودون إلى المدرسة للعام الدراسي 2021-2022. © صور الأونروا 2021 ، تصوير سليمان الأدهم

"أنا سعيدة جدًا لأننا عدنا أخيرًا إلى مدرستنا الحبيبة! أفتقد حقًا تواجدي داخل الصف، مع صديقاتي ومعلماتي! " قالت لارا، طالبة في الصف السادس الأساسي من مدرسة النزهة للإناث التابعة للأونروا، معبرة عن سعادتها لعودة المدراس.

اليوم، بدأ أكثر من 119،000 طالب من لاجئي فلسطين في الأردن يومهم الدراسي الأول من العام الدراسي 2021-2022 في 161 مدرسة تديرها وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل لاجئي فلسطين في الشرق الأدنى (الأونروا) في الأردن، أخذين بعين الإعتبار جميع أنظمة الصحة والسلامة العامة التي أقرتها الحكومة الأردنية.

"هذه لحظة احتفال!" قالت مديرة شؤون الأونروا في الأردن السيدة مارتا لورينزو. حيث انضمت السيدة لورينزو إلى طالبات مدرسة إناث النزهة التابعة للأونروا في أول يوم دراسي لهم. "أنا سعيدة جدًا لأننا تمكنا أخيراً من رؤية طلابنا في الصفوف ما يسمح لهم بتلقي تعليمهم وجهًا لوجه مرة أخرى. خلال فترة اغلاق المدارس، لم يدخر طاقمنا التعليمي المذهل أي جهد للتأكد من أن جميع الطلبة من لاجئي فلسطين مستمرون بالتعليم دون انقطاع باذلين كافة الجهود لضمان عدم تخلف أي منهم عن الركب". أكلمت السيدة لورينزو.

خلال حفل العودة إلى المدرسة، أعلنت السيدة لورينزو عن تحويل 13 مدرسة للذكور والإناث في مخيم عمان الجديد إلى سبع مدارس بنظام الفترة الواحدة اعتبارًا من اليوم. يهدف هذا التحديث إلى تحسين جودة التعليم المقدم للطلبة في مدارس الأونروا من خلال اتاحة مباني المدرسة بالكامل لاستخدام الطلبة وتعزيز رغبتهم وقدراتهم للمشاركة أكثر في الأنشطة الترفيهية وغير المنهجية. بالإضافة الى أن مدارس الفترة الواحدة توفر حماية أكبر للطلاب أثناء ذهابهم من وإلى المدرسة خلال ساعات النهار.

"إن طلبة لاجئي فلسطين، كجميع أقرانهم في جميع أنحاء العالم، لهم الحق في التمتع بأفضل تعليم في جميع الأوقات. لذلك، سنكرس جهودنا دائمًا لتوفير بيئة تعليمية أفضل للاجئي فلسطين. الكثير من طلابنا يعتمدون بشكل كامل على التعليم المقدم من قبل الأونروا ونحن نسعى جاهدين لجعل ذلك حقيقة بالنسبة لهم "، قالت الدكتورة عروبة لبدي، مديرة برنامج التعليم في الأونروا.

يجدر بالذكر أن معظم مدارس الأونروا في الأردن تعمل بنظام الفترتين بسبب ازدياد أعداد الطلاب ومحدودية موارد الوكالة بسبب النقص المستمر في التمويل.

طلبة الأونروا الذين عادوا إلى مقاعد الدراسة اليوم هم جزء من أكثر من 534،000 طالب من لاجئي فلسطين يتلقون تعليمهم في 711 مدرسة تابعة للأونروا عبرأقاليم عمليات الوكالة الخمسة.

معلومات عامة: 

تواجه الأونروا طلبا متزايدا على خدماتها بسبب زيادة عدد لاجئي فلسطين المسجلين ودرجة هشاشة الأوضاع التي يعيشونها وفقرهم المتفاقم. ويتم تمويل الأونروا بشكل كامل تقريبا من خلال التبرعات الطوعية فيما لم يقم الدعم المالي بمواكبة مستوى النمو في الاحتياجات. ونتيجة لذلك فإن الموازنة البرامجية للأونروا، والتي تعمل على دعم تقديم الخدمات الرئيسة، تعاني من عجز كبير. وتدعو الأونروا كافة الدول الأعضاء للعمل بشكل جماعي وبذل كافة الجهود الممكنة لتمويل موازنة الوكالة بالكامل. ويتم تمويل برامج الأونروا الطارئة والمشروعات الرئيسة، والتي تعاني أيضا من عجز كبير، عبر بوابات تمويل منفصلة.

تأسست الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي  5.7 لاجئ من فلسطين مسجلين لديها. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن ولبنان وسوريا والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل ودائم لمحنتهم. وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

سامي مشعشع
الناطق الرسمي للأونروا
خلوي: 
+972 (0)54 216 8295
مكتب: 
+972 (0)2 589 0724
تمارا الرفاعي
الناطق الرسمي للأونروا باللغة الانجليزية
خلوي: 
+962 (0)79 090 0140