فرنسا تدعم الأونروا بمبلغ 20 مليون يورو

29 تموز 2020

قامت الحكومة الفرنسية بصرف تبرع بقيمة ستة ملايين يورو لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) في تموز الجاري، الأمر الذي يرفع من إجمالي تبرعاتها لعام 2020 إلى 20 مليون يورو.

ومن أصل الملايين الستة، ستذهب خمسة ملايين يورو كتبرع لخدمات الوكالة الرئيسة في مجالات التعليم والصحة واجتثاث الفقر في كافة أقاليم عمليات الأونروا، فيما سيتم تخصيص مليون يورو لدعم استجابة الوكالة لجائحة كوفيد-19 في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقالت رينيه تروكاز القنصل العام الفرنسي في القدس: "إن هذا التبرع الجديد يعكس الالتزام الدائم لفرنسا من أجل ضمان أن الأونروا قادرة على تقديم خدماتها. كما ترحب فرنسا أيضا بالجهود التي تبذلها الأونروا في الاستجابة لأزمة كوفيد-19. إن خدمات الأونروا في سائر أقاليم عملياتها الخمسة تبقى جميعها أكثر أهمية اليوم من أجل تقديم الخدمات لأكثر من 5,6 مليون لاجئ من فلسطين".

بدوره، أعرب مارك لاسواوي رئيس وحدة علاقات المانحين بالأونروا عن شكره لهذا التبرع بالقول: "بالنيابة عن الوكالة، فإنني أشكر الحكومة الفرنسية على التمويل السخي لخدمات الأونروا الرئيسة في الوقت الذي تساهم فيه أيضا بضمان الاستجابة للتحديات الإضافية التي تفرضها أزمة كوفيد-19 على الوكالة. كما أنني أثني أيضا على فرنسا لقيامها بتسريع صرف غالبية تمويلها في الربع الأول من عام 2020 للمساعدة في الاستجابة للنقص المستمر في التدفق النقدي عند الوكالة. لقد قدمت فرنسا دعما ثابتا للوكالة وأصبحت في العام الماضي واحدة من أكبر المانحين للوكالة".

ولطالما كانت فرنسا شريكا مخلصا وموثوقا للأونروا، بوصولها إلى إجمالي تبرعات بقيمة 41 مليون يورو من التمويل للعام المالي 2019. والأونروا ممتنة للغاية لهذا الدعم المستدام من فرنسا.

معلومات عامة: 

تواجه الأونروا طلبا متزايدا على خدماتها بسبب زيادة عدد لاجئي فلسطين المسجلين ودرجة هشاشة الأوضاع التي يعيشونها وفقرهم المتفاقم. ويتم تمويل الأونروا بشكل كامل تقريبا من خلال التبرعات الوعية فيما لم يقم الدعم المالي بمواكبة مستوى النمو في الاحتياجات. ونتيجة لذلك فإن الموازنة البرامجية للأونروا، والتي تعمل على دعم تقديم الخدمات الرئيسة، تعاني من عجز كبير. وتدعو الأونروا كافة الدول الأعضاء للعمل بشكل جماعي وبذل كافة الجهود الممكنة لتمويل موازنة الوكالة بالكامل. ويتم تمويل برامج الأونروا الطارئة والمشروعات الرئيسة، والتي تعاني أيضا من عجز كبير، عبر بوابات تمويل منفصلة.

تأسست الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي 5,6 مليون لاجئ من فلسطين مسجلين لديها. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن ولبنان وسورية والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل ودائم لمحنتهم. وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

سامي مشعشع
الناطق الرسمي للأونروا
خلوي: 
+972 (0)54 216 8295
مكتب: 
+972 (0)2 589 0724