منظمة ميرسي يو أس ايه تساهم بمبلغ 000, 275 $ دولار امريكي لمساعدة الفلسطينيين في غزة

19 أيلول 2014
منظمة ميرسي  يو أس ايه  تساهم بمبلغ 000, 275 $ دولار امريكي لمساعدة الفلسطينيين في غزة

واشنطن  العاصمة  

أعلنت منظمة الرحمة الأمريكية للإغاثة و التنمية "ميرسي  يو أس ايه" ووكالة غوث و تشغيل اللاجئين الفلسطينين (الأونروا) مؤخرا عن اتفاقية بقيمة 000, 275   دولار امريكي من اجل توفير الاغاثة الطارئة للاجئين الفلسطينيين في قطاع غزة. 

سيتيح هذا التبرع للأونروا" توفير 9,000  إعاشة غذائية أساسية يومية لصالح  1,285 نازح في مراكز الإيواء الطارئة التابعة للأونروا . وستساعد هذه الاعاشة النازحين على تلبية الحد الأدنى من احتياجاتهم الغذائية اليومية طبقا لمعايير منظمة الصحة العالمية. كما ستتمكن الأونروا من خلال هذه المساهمة   من ضمان توفير البطانيات ومواد النظافة والمواد غير الغذائية لحوالي 676 عائلة (3,380 شخص). 

عبر مدير التواصل و العلاقات العامة لدى منظمة "ميرسي  يو اس ايه" السيد كاري أنصاري عن امتنان منظمتة لإتاحة الفرصة لها للشراكة مع   الأونروا في تقديم المساعدة للعائلات الفلسطينية في غزة خلال التصعيد الذي حصل مؤخرا . و أضاف السيد أنصاري "لأنه لدينا علاقة عمل بناءة مع وكالة الغوث على مدى خمس سنوات، فإننا على ثقة بأنه سيكون للمساهمات التي قدمها المانحون لدينا، تأثير فوري ومباشر على اطفال غزة وعائلاتهم. اننا نتطلع لأن نكون جزءا من الحل للأزمة الانسانية التي ستواجه العائلات الفلسطينية خلال الأسابيع والشهور والسنوات القادمة." 

لقد كرست منظمة "ميرسي  يو اس ايه"   نفسها منذ عام 1988 لتخفيف المعاناة الانسانية ودعم جهود الأفراد والمجتمعات لتحقيق قدرا أعلى من الإكتفاء الذاتي . تركز مشاريع "ميرسي  يو اس ايه" على تحسين الصحة والتغذية والحصول على المياه الصالحة للشرب، بالإضافة الى تعزيز وتشجيع النمو الاقتصادي والتعليمي في جميع انحاء العالم. 

سيساعد هذا التدخل في ضمان تحقيق الكرامة و الراحة الشخصية الأساسية للعائلات التي نزحت أو تضررت من التصعيد العسكري الذي حدث مؤخرا في قطاع غزة. 

وقد صرح نائب مدير عمليات  الأونروا  في قطاع غزة السيد  سكوت اندرسون: "نرحب بالتبرع السخي من منظمة "ميرسي   يو اس ايه"  ونشكرها على دعمها المستمر للاجئين الفلسطينيين في قطاع غزة". 

معلومات عامة: 

تواجه الأونروا طلبا متزايدا على خدماتها بسبب زيادة عدد لاجئي فلسطين المسجلين ودرجة هشاشة الأوضاع التي يعيشونها وفقرهم المتفاقم. ويتم تمويل الأونروا بشكل كامل تقريبا من خلال التبرعات الطوعية فيما لم يقم الدعم المالي بمواكبة مستوى النمو في الاحتياجات. ونتيجة لذلك فإن الموازنة البرامجية للأونروا، والتي تعمل على دعم تقديم الخدمات الرئيسة، تعاني من عجز كبير. وتدعو الأونروا كافة الدول الأعضاء للعمل بشكل جماعي وبذل كافة الجهود الممكنة لتمويل موازنة الوكالة بالكامل. ويتم تمويل برامج الأونروا الطارئة والمشروعات الرئيسة، والتي تعاني أيضا من عجز كبير، عبر بوابات تمويل منفصلة.

تأسست الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين وأربعمائة ألف لاجئ من فلسطين مسجلين لديها. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن ولبنان وسورية والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل ودائم لمحنتهم. وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

عدنان أبو حسنة
المستشار الإعلامي للأونروا
خلوي: 
+972 599 428 061
مكتب: 
+972 8 288 7531