8,500 عائلة من قطاع غزة ستتلقى دعما بتمويل من ألمانيا

10 أيار 2016

غزة، 5 مايو 2016، تستمر هذه الأيام وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا) في صرف الدفعات النقدية المؤقتة بدل الإيجار (TSCA) في قطاع غزة، ويعتبر المبلغ المقدم من ألمانيا 9.3 مليون دولار أمريكي جزء من إسهامها في إصلاح وإعادة بناء المساكن التي قيّمت بأنها غير صالحة للسكن على إثر الصراع في عام 2014.

وبهذا الدعم المقدم من ألمانيا، فإن 8,500 عائلة مستحقة والذين ينتظرون إصلاح وإعادة بناء مساكنهم التي تضررت ودمرت خلال صراع 2014 سيحصلون على دفعات مالية تمكنهم من الحصول على سكن كريم وملائم.

وفي تعقيبه على بدء صرف الدفعات المالية، قال رئيس مكتب تمثيل ألمانيا في رام الله السيد بيتر بير ورث: "سيستفيد من هذه المنحة آلاف العائلات في قطاع غزة والذين هم بحاجة لها، إن ألمانيا ملتزمة باستمرار تقديم دعمها للسكان في غزة، وذلك من خلال التعاون الوثيق مع الأونروا".

وستتمكن الأونروا من صرف هذه الدفعات النقدية بدل الإيجار للعائلات المستحقة خلال اسبوع واحد، حيث ستغطي هذه الدفعات جميع دفعات الربع الأول من عام 2016.

وقال السيد بو شاك مدير عمليات الأونروا في قطاع غزة: "إننا ممتنون كثيراً على هذا الدعم، والذي يشهد على علاقة الشراكة المتينة بين ألمانيا والأونروا"، وأضاف أيضاً: "إن هذا الدعم سيمكن العائلات من العيش بكرامة في أثناء إعادة بنائهم لمساكنهم".

بعد صراع عام 2014، كانت ألمانيا أحد أهم الشركاء الرئيسيين للأونروا في استجابتها لإصلاح وإعادة إعمار المساكن بعد صراع عام 2014 في قطاع غزة، حيث قدمت ما مجموعه 65.4 مليون دولار (57 مليون يورو). وفي عام 2015، أسهمت ألمانيا للأونروا بشكل عام بمبلغ 91.7 مليون دولار (83.2 مليون يورو)، وتعتبر ألمانيا خامس أكبر داعم للأونروا وهي عضو في اللجنة الاستشارية للأونروا منذ عام 2005.

معلومات عامة: 

تواجه الأونروا طلبا متزايدا على خدماتها بسبب زيادة عدد لاجئي فلسطين المسجلين ودرجة هشاشة الأوضاع التي يعيشونها وفقرهم المتفاقم. ويتم تمويل الأونروا بشكل كامل تقريبا من خلال التبرعات الطوعية فيما لم يقم الدعم المالي بمواكبة مستوى النمو في الاحتياجات. ونتيجة لذلك فإن الموازنة البرامجية للأونروا، والتي تعمل على دعم تقديم الخدمات الرئيسة، تعاني من عجز كبير. وتدعو الأونروا كافة الدول الأعضاء للعمل بشكل جماعي وبذل كافة الجهود الممكنة لتمويل موازنة الوكالة بالكامل. ويتم تمويل برامج الأونروا الطارئة والمشروعات الرئيسة، والتي تعاني أيضا من عجز كبير، عبر بوابات تمويل منفصلة.

تأسست الأونروا كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة في عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية لحوالي خمسة ملايين وأربعمائة ألف لاجئ من فلسطين مسجلين لديها. وتقتضي مهمتها بتقديم المساعدة للاجئي فلسطين في الأردن ولبنان وسورية والضفة الغربية وقطاع غزة ليتمكنوا من تحقيق كامل إمكاناتهم في مجال التنمية البشرية وذلك إلى أن يتم التوصل لحل عادل ودائم لمحنتهم. وتشتمل خدمات الأونروا على التعليم والرعاية الصحية والإغاثة والخدمات الاجتماعية والبنية التحتية وتحسين المخيمات والحماية والإقراض الصغير.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال ب:

سامي مشعشع
الناطق الرسمي للأونروا
خلوي: 
+972 (0)54 216 8295
مكتب: 
+972 (0)2 589 0724
نجوى شيخ احمد
قائم بأعمال مديرة مكتب الإعلام - قطاع غزة
خلوي: 
+972 597 920 542
مكتب: 
+972 8 2887 488