خمسة بالونات مقابل شيكل واحد

15 أيلول 2011

دعونا نعرفكم بكل من حسين وعلي وعايش، وهم يمثلون ثلاثة أجيال من اللاجئين الفلسطينيين. فبعد أن غرقوا في غياهب الفقر المدقع نتيجة الاحتلال الإسرائيلي الممتد للضفة الغربية وغزة، فقد أصبحت حياتهم وسبل معيشتهم متضررة أكثر نتيجة أزمة الغذاء العالمية.

إن قصص هؤلاء الثلاثة مجتمعة تحكي قصة معاناة شديدة وتبين مدى الأهمية القصوى التي أصبحت
تحتلها المساعدة الغذائية والنقدية التي تقدمها الأونروا إلى جانب التسهيلات الغذائية للاتحاد الأوروبي.

ومن خلال التسهيلات الغذائية الهامة التي يقدمها الاتحاد الأوروبي، فقد تم تأسيس صندوق خاص للاستجابة لأزمة الغذاء العالمية، فيما تقدم الأونروا الإغاثة للأشخاص الأكثر تضررا من تلك الأزمة وهم: الأطفال والشباب وذوي الإعاقات وكبار السن.

تم إنتاج هذا الفيلم بمساعدة من الاتحاد الأوروبي؛ وتعد محتوياته مسؤولية حصرية للأونروا ولا يمكن بأي حال من الأحوال أن ينظر إليه على أنه يعكس آراء الاتحاد الأوروبي.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط التالي: http://ec.europa.eu/europeaid/how/fin...