نقص المياه في دمشق يخلق المزيد من المخاطر للاجئي فلسطين

26 كانون الثاني 2017

تعاني دمشق منذ 22 كانون الأول من نقص حاد في المياه يؤثرعلى نحو 5.5 مليون شخص. تقدر الأونروا أن ما يقارب من 80 بالمئة من لاجئي فلسطين في دمشق وضواحيها من بين المتضررين. وردا على ذلك، يراقب قسم الصحة التابع للأونروا عن كثب تفشي الأمراض المنقولة عن طريق المياه ويعمل على تعزيز الوعي الصحي الوقائي في المراكز الصحية التابعة للوكالة والملاجئ الجماعية التي تأوي اللاجئين. تزود الأونروا أيضا مراكزها الصحية ومنشآتها ومراكز الايواء التي تديرها بصهاريج مياه.