لماذا الشراكة معنا؟

إن الشراكة مع الأونروا تعد فرصة لعرض القيم المشتركة والقيادة الإنسانية الجماعية، وذلك في الاستجابة للعديد من أهم التحديات للمجتمع. إن تحدياتنا مؤطرة في المهمة الرئيسة للوكالة تجاه لاجئي فلسطين والأهداف المستدامة للتنمية التي تدعم الطموحات الإنسانية العالمية.

إن رؤيتنا حيال الشراكة تدفعها الرغبة بحماية الأطفال المعرضين للمخاطر، وخصوصا أولئك الذين يتم نسيان براءتهم في غزة ما بعد النزاع وفي سورية التي تمزقها الحرب. إن تمكين اللاجئات يعد تحديا رئيسا آخر للأونروا في هذه المرحلة المقبلة من التنمية – كيفية ضمان مساواة النوع الاجتماعي في التعليم والفرصة للاجئات الفلسطينيات الشابات ليكن موارد اليوم وقادة الغد.

إن التحديات التي تواجهنا أوسع بكثير والفرص المستقبلية للشراكة أكثر عددا مما يمكننا شرحه في أي عرض موجز. ونحن نتعهد أمام أصحاب المصلحة بأقصى درجات الوضوح والتقدير كجزء من أي شراكة مستقبلية، إلا أن الأشد أهمية هو التوقع من أننا سويا قادرون على النجاح في إعطاء كل لاجئ فلسطيني الحقوق الأساسية بالحماية والفرصة للتمتع بحياة أفضل.