ماذا نقدم

الصحه
الصحة
عمل برنامج الصحة في الأونروا، لأكثر من 60 سنة، على تقديم خدمات شمولية في الرعاية الصحية الأولية

نهج دورة الحياه

تستخدم الأونروا نهج دورة الحياة في تقديم خدماتها الصحية بحيث تساعد اللاجئين في كافة مراحلهم العمرية بدءا من مرحلة ما قبل الحمل وحتى الشيخوخة.

وتركز الوكالة على كل من الخدمات الوقائية والعلاجية، والتي تشتمل على متابعة ما بعد الولادة ورعاية الأطفال الرضع، والاستشارات المرضية الخارجية وتنظيم الأسرة ورعاية الحوامل وصحة الفم والأسنان. كما ويتم توفير الخدمات الوقائية الثانوية وخدمات التعامل مع مرضى السكري وضغط الدم للاجئين الذين تزيد أعمارهم عن 40 عاما.

وتتم السيطرة على الأمراض السارية من خلال تغطية واسعة للمطاعيم والكشف المبكر وضبط انتشار الأوبئة.

ويبرز الارتفاع في أمراض كالسكري وارتفاع ضغط الدم والسرطان والسمنة باعتباره تهديدا كبيرا لقدرة اللاجئين على العيش حياة طويلة وصحية.

رعاية ما قبل الحمل

 تعمل رعاية ما قبل الحمل على تحسين صحة المرأة وعلى نتائج الحمل.

 ويتلقى الزوجان المشورة عند قيامهما بتخطيط الحمل ويتم نصحهما باستخدام الوسائل الحديثة لتنظيم الأسرة من أجل تجنب الأحمال المتكررة أو المبكرة أو المتأخرة.

ومع زيادة دور تنظيم الأسرة، فإن معدلات الخصوبة بين اللاجئين الفلسطينيين قد تقلصت بشكل مطرد خلال السنوات العشر الأخيرة من 4,7 طفل وصولا إلى 3,2 طفل.

الرعاية حول الولادة

 ازدادت تغطية الأونروا لخدمات صحة الأمومة والطفولة بشكل كبير منذ عقد التسعينات من القرن الماضي. وتقوم كل امرأة حامل بالحصول على ما معدله 7,4 زيارات خلال فترة حملها، وتشمل تلك الزيارات الحصول على مطاعيم ضد التيتانوس والكشف عن سكري وارتفاع ضعط الحمل. وتقوم الأونروا أيضا بتوفير حصص غذائية جافة للنساء الحوامل والمرضعات اعتبارا من الشهر الثالث من الحمل ولغاية ستة أشهر بعد الولادة.

كما وتقوم الأونروا بتقديم إعانات نقدية من أجل الولادة في المستشفيات للنساء الحوامل اللواتي في حالة الخطر. وفي عام 2008، قامت 95,7% من كافة النساء اللواتي ساعدتهن الأونروا بولادة أطفالهن في المستشفى.

وتتم متابعة الأم والطفل بعد الولادة، سواء في المنشآت الصحية التابعة للأونروا أو من خلال الزيارات المنزلية.

 الأمومة الآمنة

وتعمل خدمات الأونروا لرعاية ما قبل الولادة على متابعة ما يزيد عن 80% من الأحمال في مجتمع اللاجئين. وتبدأ معظم تلك النساء فحوصاتهن خلال الثلث الأول، الأمر الذي يمكن الأطباء من التعرف على المضاعفات وعوامل الخطر في مراحل مبكرة. ومن بين النساء الحوامل اللواتي يتلقين رعاية الأونروا، فإن 99% منهن محميات ضد التيتانوس والحصبة الألمانية، ولم يتم التبليغ عن أية حالة خلال العقد الماضي.

صحة الرضع والأطفال

تبدأ الوقاية بالتعليم والإرشاد الطبيين للأمهات حول الرضاعة المناسبة والرعاية بالطفل. كما يتلقى الرضع والأطفال دون سن الثالثة الرعاية في المراكز الصحية التابعة للأونروا، ويشمل ذلك الفحص الطبي الشامل ومراقبة النمو والتطعيم والكشف عن الإعاقات.

وفي نفس تلك العيادات، تتم معالجة الأطفال المرضى من قبل الأطباء العامين وأطباء الأطفال وأطباء القلب. وعندما يتم تسجيل الطفل في مدارس الوكالة، يتم إجراء فحص شامل يشمل التطعيم والكشف عن الإعاقات. ويتم إعطاء اهتمام خاص للأمراض والإعاقات التي يمكن أن تؤثر على تعليم الطفل كالإعاقات السمعية أو البصرية. كما أن صحة الفم والأسنان وتوفير مكملات الفيتامينات والتربية الصحية تعد من الأمور ذات الأولوية.