مخيم سبينة

البيانات كما هي في 1 كانون الثاني 2019

عملت الأونروا على إعادة تأهيل منشآتها، بما في ذلك ثلاث مدارس في مخيم سبينة خلال عامي 2017 و 2018. الحقوق محفوظة للأونروا، 2018.
عملت الأونروا على إعادة تأهيل منشآتها، بما في ذلك ثلاث مدارس في مخيم سبينة خلال عامي 2017 و 2018. الحقوق محفوظة للأونروا، 2018.

يقع مخيم سبينة إلى جانب مدينة سبينة التي تبعد 14 كيلومترا إلى الجنوب من دمشق. وقد تأسس المخيم في عام 1948. وقبل النزاع في سوريا، كان يعيش في المخيم 22,600 لاجئ من فلسطين.

وقد استولت جماعات المعارضة المسلحة على المخيم في عام 2013. وبقي المخيم مغلقا أمام المدنيين لمدة أربع سنوات تقريبا وتعرضت المنازل والبنية التحتية للأضرار في القتال. وفي أيلول 2017، استطاع المدنيون العودة إلى منازلهم. وكانت كافة منشآت الأونروا بحاجة إلى إصلاحات وبدأت الأونروا على الفور بعملية إعادة تأهيل اثنتين من مدارسها. وافتتح العام الدراسي في سبينة في تشرين الأول 2017. كما وفرت الوكالة أيضا المساعدة للاجئي فلسطين العائدين من خلال نقل المياه وإزالة الأنقاض من الشوارع الرئيسة والممرات.

وحسب الأرقام للعام الدراسي 2018-2019، كان هنالك أكثر من ثلاثة آلاف طفل مسجلين في ستة مدارس تابعة للأونروا. كما عملت الوكالة أيضا على إعادة تأهيل المركز الصحي ومركز تنمية المجتمع المحلي ومدرسة ثالثة. وقام أكثر من 13,000 شخص من أصل 30,000 كانوا سكانا في المخيم قبل الأزمة بالعودة إلى المخيم اعتبارا من كانون الأول 2018، فيما يعيش ثلاثة آلاف آخرون في المنطقة المحيطة بالمخيم ويعملون على الوصول إلى خدمات الأونروا في المخيم. وقد عانى كافة سكن سبينة الفلسطينيون من النزوح خلال الأزمة وغادرت العديد من العائلات البلاد بحثا عن اللجوء في بلدان مجاورة أو فروا إلى أوروبا.

وفي السابق، كان غالبية اللاجئين يعملون في مصانع سبينة والمنشآت الصناعية، أو عمال بالمياومة في مزارع يمتلكها السوريون. وعملت النساء في الغالب كخادمات منزليات في دمشق من أجل دعم دخل الأسرة. وعلى أية حال، فإن تلك الفرص خلال النزاع قد تضاءلت ولا يزال معدل البطالة عاليا للغاية مع موارد مالية محدودة للغاية لمساعدة لاجئي فلسطين على استعادة سبل معيشتهم. ومثل باقي المناطق في سوريا، فإن النزوح والتضخم ومخاطر الحماية والأمن هي من ضمن الشواغل الرئيسة التي يتشارك بها لاجئو فلسطين والسوريون على حد سواء.

ويقع المخيم فوق مساحة من الأرض تبلغ 0,03 كيلومتر مربع، واستقر لاجئو فلسطين الذين قدموا إلى سوريا في عام 1948 بداية في المخيم. وهو يؤوي إضافة لذلك لاجئي فلسطين الذين نزحوا جراء الحرب العربية الإسرائيلية عام 1967.

 

منشآت الأونروا

  • ستة مدارس تعمل بنظام الفترتين في ثلاث مبان مدرسية، تم إعادة تأهيلها جميعها عامي 2017 و 2018.
  • مكتب صحة بيئية واحد (تمت إعادة تأهيله في 2018)
  • مكتب عاملين اجتماعيين واحد (أعيد تأهيله عام 2018)
  • مركز توزيع غذائي واحد (أعيد تأهيله عام 2018).
  • مركز صحي واحد (أعيد تأهيله عام 2018).
  • مركز تنمية مجتمع محلي واحد (أعيد تأهيله عام 2018).

 

البرامج المتوفرة في المخيم

  • المساعدة الطارئة
  • الصحة
  • التعليم
  • الإغاثة والخدمات الاجتماعية
  • التصحاح

مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في سوريا

نحن نقدم الخدمات في 12 مخيمات للاجئين الفلسطينيين في سوريا. الأونروا لا تدير أو تراقب الأمن في هذه المخيمات، اذ تقع المسؤولية في ذالك على عاتق السلطات المضيفة.